حبوب ثورية.. تتمدد في معدة المرضى لفقدان الوزن

حبوب ثورية.. تتمدد في معدة المرضى لفقدان الوزن

تمكن فريق من العلماء الأوروبيين من تطوير حبوب خاصة يمكنها التمدد داخل المعدة، والمساعدة في الشعور بالامتلاء، ما يجعلها وسيلة فعالة لإنقاص الوزن. وبحسب العلماء فإن تناول الكبسولة يجب أن يكون قبل 20 دقيقة من تناول الوجبات، ليكون هنالك وقت كافٍ للتمدد واحتلال حيز كبير من المعدة. وقد أجرى العلماء تجربة للكبسولة الجديدة على 223 شخصاً تناولوها قبل الوجبات الثلاث، وأظهرت النتائج…




تعبيرية


تمكن فريق من العلماء الأوروبيين من تطوير حبوب خاصة يمكنها التمدد داخل المعدة، والمساعدة في الشعور بالامتلاء، ما يجعلها وسيلة فعالة لإنقاص الوزن.

وبحسب العلماء فإن تناول الكبسولة يجب أن يكون قبل 20 دقيقة من تناول الوجبات، ليكون هنالك وقت كافٍ للتمدد واحتلال حيز كبير من المعدة.

وقد أجرى العلماء تجربة للكبسولة الجديدة على 223 شخصاً تناولوها قبل الوجبات الثلاث، وأظهرت النتائج بأن الكبسولة الجديدة ساهمت في تقليل السعرات الحرارية لدى الأشخاص الذين خضعوا للتجربة بمقدار 300 سعرة حرارية، ومكّنتهم من فقدان 10 كيلوغرامات من وزنهم خلال فترة التجربة.

وتعمل حبوب التخسيس الجديدة المصنوعة من مواد نباتية، على التمدد مثل البالون داخل المعدة وتحتل مساحة تقدّر بربع مساحة المعدة، حيث يقوم البالون بامتصاص السوائل والمساعدة في الشعور بالشبع لدى تناول الطعام.

وبما أن الحبوب مصنوعة من السيليلوز وحمض الستريك، فإنها تعمل بشكل مشابه للأطعمة التي تمتص الماء مثل العصيدة والخضروات، وتساعد أيضاً على الشعور بالشبع لفترة أطول.

ووجدت الدراسة، التي عُرضت في المؤتمر الأوروبي حول السمنة في مدينة غلاسغو، بأن الآثار الجانبية لحبوب التخسيس الجديدة، تكاد تكون معدومة.

يذكر بأن حبوب التخسيس الجديدة التي يطلق عليها اسم “بلينيتي” متوفرة في الولايات المتحدة حالياً ويمكن شراؤوها من الصيدليات بعد الحصول على وصفة طبية، وسيتم طرحها في الأسواق الأوروبية خلال وقت قصير، بحسب ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً