تحذيرات من هجمات جديدة في سريلانكا من متشددين متخفين في زي الجيش

تحذيرات من هجمات جديدة في سريلانكا من متشددين متخفين في زي الجيش

حذر مسؤولون أمنيون في سريلانكا، من أن إسلاميين متشددين نفذوا تفجيرات أحد عيد القيامة، يخططون للمزيد من الهجمات باستخدام سيارة فان، ومهاجمين متخفين في زي الجيش. وقال رئيس إدارة أمن الوزارات، وهي وحدة في الشرطة، في خطاب للنواب وإدارات أمنية أخرى، اليوم الإثنين: “ربما هناك موجة أخرى من الهجمات”.وأضاف “المعلومات المتاحة تشير إلى أن أفراداً يرتدون زي الجيش،…




كنيسة سريلانكية بعد تعرضها لتفجيرات عيد القيامة (أرشيف)


حذر مسؤولون أمنيون في سريلانكا، من أن إسلاميين متشددين نفذوا تفجيرات أحد عيد القيامة، يخططون للمزيد من الهجمات باستخدام سيارة فان، ومهاجمين متخفين في زي الجيش.

وقال رئيس إدارة أمن الوزارات، وهي وحدة في الشرطة، في خطاب للنواب وإدارات أمنية أخرى، اليوم الإثنين: “ربما هناك موجة أخرى من الهجمات”.
وأضاف “المعلومات المتاحة تشير إلى أن أفراداً يرتدون زي الجيش، ويستخدمون سيارة فان قد يشاركون في تنفيذ الهجمات”.
وأشار الخطاب إلى أن المتشددين يستهدفون خمسة مواقع، وقد ينفذون الهجمات الأحد أو الإثنين.
وكثفت السلطات في أنحاء البلاد الإجراءات الأمنية، واعتقلت العشرات من المشتبه بهم منذ تفجيرات 21 أبريل(نيسان) الجاري التي استهدفت كنائس وفنادق، وأسفرت عن مقتل أكثر من 250 شخصاً بينهم 40 أجنبياً.
وتشتبه السلطات في أن أعضاء جماعتين محليتين لا يُعرف الكثير عنهما، جماعة التوحيد الوطنية، وجمعية ملة إبراهيم، نفذتا الهجمات رغم أن تنظيم داعش أعلن مسؤوليته عنها.
ورفعت الحكومة حظر التجول مساء أمس الأحد للمرة الأولى منذ التفجيرات، لكن الشرطة في العاصمة كولومبو نفذت عمليات تفتيش عشوائية.
وقال الخطاب، إن أحد الأهداف الجديدة للمتشددين تقع في باتيكالوا، وهي مدينة على الساحل الشرقي، قُتل فيها 27 شخصاً في تفجير انتحاري على كنيسة.

ولم يذكر الخطاب أهدافاً أخرى محتملة للهجمات المحتملة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً