بوتين: نفكر في منح الجنسية الروسية لكل الأوكرانيين

بوتين: نفكر في منح الجنسية الروسية لكل الأوكرانيين

صرّح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس في بكين، أن بلاده تعتزم تسهيل حصول كل الأوكرانيين على الجنسية الروسية.

صرّح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس في بكين، أن بلاده تعتزم تسهيل حصول كل الأوكرانيين على الجنسية الروسية.

وقال بوتين للصحافيين: «نفكر في منح الجنسية بطريقة مبسطة إلى كل مواطني أوكرانيا، وليس فقط لمواطني جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك»، الانفصاليتين الواقعتين في شرق أوكرانيا ولا تعترف بهما الأسرة الدولية.

وكانت موسكو خففت إجراءات منح الجنسية الروسية لسكان المنطقتين الانفصاليتين في أوكرانيا في خطوة دانتها كييف وعدد من الدول الغربية، معتبرة أنها مساس بسيادة الجمهورية السوفياتية السابقة.

وقال بوتين إن بلاده ستتحمل كل مسؤولياتها حيال مواطنينا الروس الجدد. وأضاف: «عندما يتسلّمون جواز السفر الروسي سيحصل المقيمون في شرق أوكرانيا على مساعدات اجتماعية ورواتب تقاعد وزيادات وكل ما يحق لهم».

وأوضح أنه سيكون «من الممكن نظرياً» للمقيمين في هذه الأراضي الحصول على راتب تقاعدي أوكراني وآخر روسي.

وكان بوتين دافع في مؤتمر صحافي، الخميس الماضي، مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في فلاديفوستوك في أقصى شرق روسيا، عن القرار.

من جهة أخرى، وصف بوتين قرار محكمة أمريكية بسجن العميلة الروسية المعترفة ماريا بوتينا 18 شهراً بأنها «محاكمة صورية»، في أول تعقيب له على الحكم.

وأصدرت قاضية اتحادية أمريكية، أول من أمس، الحكم على بوتينا بعد أن توسّلت طلباً للرأفة، وعبّرت عن ندمها على التآمر مع مسؤول روسي لاختراق جماعة تدافع عن حقوق حيازة السلاح والتأثير على نشطاء محافظين أمريكيين وعلى جمهوريين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً