«أم الإمارات» تتلقى الطبعة الخاصة من «ثلاثية الشيخ زايد»

«أم الإمارات» تتلقى الطبعة الخاصة من «ثلاثية الشيخ زايد»

تلقت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، «أم الإمارات»، نسخة الطبعة الخاصة من كتاب الدكتورة فاطمة حمد المزروعي «ثلاثية الشيخ زايد».

تلقت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، «أم الإمارات»، نسخة الطبعة الخاصة من كتاب الدكتورة فاطمة حمد المزروعي «ثلاثية الشيخ زايد».

وأعربت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك عن اعتزازها بالأعمال الأدبية والمعرفية، التي تلقي الضوء على تاريخ دولة الإمارات ومسيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» في البناء والتنمية وترسيخ الهوية الوطنية الإماراتية.

وتقدم «ثلاثية زايد» حكاية الوالد المؤسس للأطفال على نحو سردي مشوق يرسم صورة أمينة لأبرز مراحل حياة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله» لهذه الشريحة المجتمعية المهمة التي ستصنع مستقبل الإمارات.

مصدر إلهام

وقدمت الدكتورة فاطمة حمد المزروعي الشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، التي بذلت وتبذل جهوداً استثنائية حتى أصبحت مثالاً وقدوة للمرأة الإماراتية والعربية لحكمتها ورؤيتها الثاقبة، ولما تنطوي عليه بادراتها النوعية من خطوات كبرى على طريق تطوير واقع الأسرة والمرأة على وجه الخصوص، مؤكدة أن «أم الإمارات» مصدر إلهام في تنمية الطفولة وحماية الأسرة في الحاضر والمستقبل.

جهد توثيقي

وقالت الدكتورة فاطمة حمد المزروعي إن هذه السلسلة جاءت نتاجاً لجهد طويل على مر السنوات في توثيق سيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، التي تشهد على إنجازات قائد نجح بفكره وعلمه ورؤيته الثاقبة في بناء أجمل الأوطان وأكثرها نجاحاً وتطوراً. وأضافت: سعيت من خلال هذه السلسلة إلى تقديم شخصية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الملهمة وإرثه الحضاري الكبير للأطفال والناشئة.

25 طبعة

قدمت الدكتورة فاطمة حمد المزروعي حياة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في ثلاثة أجزاء، يحكي الجزء الأول «نجم السعد» عن حياة الشيخ زايد حتى 1946، أما الثاني «الغزالة الأولى» فيسرد سيرة الشيخ زايد بين 1946 و1966، في حين يغطي الجزء الثالث «جنة الأحلام» الفترة بين 1966 و2004.وتتوقف السلسلة التي طبعت منها أخيراً 25 طبعة خاصة فقط، على ورق قطني خاص برائحة المسك، عند أبرز مراحل حياة الشيخ زايد ومآثره الخالدة وقيمه النبيلة، فهو القائد والأب والفارس والشاعر والداعم للمرأة والمهتم بالأطفال وجميع فئات المجتمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً