موسكو تشكك في صحة اتهام واشنطن لمواطنة روسية بالتجسس

موسكو تشكك في صحة اتهام واشنطن لمواطنة روسية بالتجسس

شككت الرئاسة الروسية “الكرملين” اليوم السبت، في قيام المواطنة الروسية التي أدانتها محكمة أمريكية أمس الجمعة، بالتجسس بالفعل على الولايات المتحدة. ونقلت وكالة أنباء “إنترفاكس” الروسية عن المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف قوله في بكين اليوم: “نعتقد أن المواطنة الروسية لم تتورط فيما تم اتهامها به”، مضيفاً أنه “من غير المقبول بقاؤها في السجن كل هذه المدة الطويلة”…




المواطنة الروسية المتهمة بالتجسس ماريا بوتينا (أرشيف)


شككت الرئاسة الروسية “الكرملين” اليوم السبت، في قيام المواطنة الروسية التي أدانتها محكمة أمريكية أمس الجمعة، بالتجسس بالفعل على الولايات المتحدة.

ونقلت وكالة أنباء “إنترفاكس” الروسية عن المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف قوله في بكين اليوم: “نعتقد أن المواطنة الروسية لم تتورط فيما تم اتهامها به”، مضيفاً أنه “من غير المقبول بقاؤها في السجن كل هذه المدة الطويلة”.

وكانت وزارة الخارجية الروسية وصفت الاتهامات الموجهة للمواطنة الروسية بأنها مختلقة، وكانت محكمة أمريكية قضت بالسجن لمدة 18 شهراً بحق ماريا بوتينا المحتجزة منذ أشهر في الولايات المتحدة، وذلك لإدانتها بالقيام بأنشطة غير مشروعة، وألقي القبض عليها في يوليو(تموز) 2018، وجرى إيداعها الحبس الاحتياطي منذ ذلك التاريخ.

وبحسب تصريحات وزارة العدل الأمريكية أمس، اعترفت بوتينا أمام محكمة اتحادية في واشنطن بالقيام بأعمال مخابراتية بتوجيه من مسؤول حكومي في موسكو داخل الولايات المتحدة خلال الفترة بين عامي 2015 و 2017، والتي تشمل حملة الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي جرت في 2016 وفاز بها دونالد ترامب.

ويُعْتَقَد أن بوتينا، التي كانت تعمل كناشطة في مجال قانون حيازة السلاح، كان لها محاولات شملت اختراق جمعية (الاتحاد القومي للأسلحة) وهي جمعية قريبة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً