«المؤازرة الإماراتية لمصابي السرطان» تستعرض خطة «عام التسامح»

«المؤازرة الإماراتية لمصابي السرطان» تستعرض خطة «عام التسامح»

عقدت الجمعية العمومية لجمعية المؤازرة الإماراتية لمصابي السرطان اجتماعها الثاني مساء أول من أمس، بحضور الشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري رئيس مجلس إدارة الجمعية، وعبدالله الكعبي نائب رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء المجلس والجمعية، إلى جانب استضافة أعضاء وعضوات مجلس العين للشباب، وفاطمة المنصوري مندوب وزارة تنمية المجتمع وذلك في فندق أيلا جراند في…

عقدت الجمعية العمومية لجمعية المؤازرة الإماراتية لمصابي السرطان اجتماعها الثاني مساء أول من أمس، بحضور الشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري رئيس مجلس إدارة الجمعية، وعبدالله الكعبي نائب رئيس مجلس الإدارة، وأعضاء المجلس والجمعية، إلى جانب استضافة أعضاء وعضوات مجلس العين للشباب، وفاطمة المنصوري مندوب وزارة تنمية المجتمع وذلك في فندق أيلا جراند في منطقة العين، وتم خلال الاجتماع طرح إنجازات الجمعية في عام زايد، إلى جانب عرض التقرير المالي، وخطة الجمعية في العام الجديد، ومبادرة الجمعية بتكريم أعضاء وعضوات مجلس العين للشباب وتهنئتهم، وتحفيزهم في الوقت ذاته على الإسهام الفعلي في تطوير منظومة العمل الشبابي، وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة.

وقال الشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض: «ستكثف الجمعية في عام التسامح جهودها لإطلاق باقة من المبادرات التي تركز على أهمية الوقاية من مرض السرطان، والسعي بالتعاون مع المؤسسات المعنية على دعم البرامج التوعوية من خلال الفعاليات والمبادرات والبرامج المجتمعية حول ما يخص مرض السرطان للحد والوقاية منه ومحاربته، كما تحرص الجمعية على المشاركة في الفعاليات المجتمعية، والمساهمة بتحقيق أمنيات مرضى السرطان خاصة فئة الأطفال، إلى جانب دعم برامج التوعية وتحفيز عمليات مبتكرة وتفاعلية بين أصحاب المصالح مثل الجهات الحكومية والتعليمية والشركات الخاصة والمجتمع المدني لحشد الدعم من أجل أنشطة المرضى».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً