فولوديمير زيلينسكي.. «ممثل» دور الرئيس يحكم أوكرانيا

فولوديمير زيلينسكي.. «ممثل» دور الرئيس يحكم أوكرانيا

لم يتخيل يوماً الممثل الكوميدي الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الذي جسّد شخصية رئيس الجمهورية في المسلسل التلفزيوني الكوميدي «خادم الشعب» أن يتحقق الأمر على أرض الواقع، حيث حقق فوزاً ساحقاً في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في أوكرانيا، ما أهله ليتقلد منصب الرئاسة.

لم يتخيل يوماً الممثل الكوميدي الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الذي جسّد شخصية رئيس الجمهورية في المسلسل التلفزيوني الكوميدي «خادم الشعب» أن يتحقق الأمر على أرض الواقع، حيث حقق فوزاً ساحقاً في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية في أوكرانيا، ما أهله ليتقلد منصب الرئاسة.

ويأتي انتخاب زيلينسكي في الوقت الذي تعاني فيه أوكرانيا منذ سنوات من ظروف مأساوية وصلت إلى حد الحرب الأهلية والانفصالية، الأمر الذي أدى إلى تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية إلى جانب السياسية.

سيرة ذاتية

وُلد فولوديمير زيلينسكي في 25 يناير 1978 في بلدة كريفي ريه الأوكرانية وعمل والده، ألكسندر زيلينسكي، رئيساً للقسم الأكاديمي لعلم التحكم الآلي وأجهزة الكمبيوتر في معهد كريفي ريه للاقتصاد، فيما عملت والدته، ريما زيلينسكا، مهندسة.

وقبيل التحاقه بالمقاعد الدراسية، عاش زيلينسكي لمدة أربع سنوات في مدينة اردينيت، حيث كان والده يعمل هناك. ودرس القانون في جامعة كييف الاقتصادية الوطنية في موطنه وحصل على شهادة فيها، لكنه لم يعمل بشكل احترافي في المجال القانوني.

مسيرته السياسية

دعم زيلينسكي حركة أوروميدان بين عامي 2013-2014. وخلال الحرب في دونباس، دعم بنشاط الجيش الأوكراني، وخلال حملته الرئاسية، قال زيلينسكي إنه يرغب في أن تصبح أوكرانيا عضواً في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي، لكنه يريد أن يقرر الناخبون الأوكرانيون عضوية البلاد في هاتين المنظمتين في الاستفتاءات، على الرغم من اعتقاده أنه اختار بالفعل الانضمام إلى «الاتحاد الأوروبي».

واقترح مدير حملة زيلينسكي الانتخابية إيفان باكانوف بإجراء استفتاءات بشأن العضوية، التي يعتبرها أداة لتعزيز قدرات البلاد الدفاعية.

وينص البرنامج الانتخابي لزيلينسكي على أن أوكرانيا يجب أن تحدد هدف التقدم للحصول على خطة عمل عضوية الناتو في عام 2024. وقبل بدء الجولة الثانية من الانتخابات، صرح زيلينسكي بأنه يريد بناء «أوكرانيا قوية وحرة، ولا يعد بلاده الشقيقة الصغرى لروسيا بل هي دولة مستقلة». كما وعد بتطوير الاقتصاد وجلب الاستثمارات من خلال «إعادة تشغيل النظام القضائي» واستعادة الثقة في الدولة.

اقترح أيضاً عفواً ضريبياً وضريبة ثابتة بنسبة 5% على الشركات الكبيرة، أو يحاول إنهاء الحرب المستمرة في دونباس من خلال التفاوض مع روسيا وأنه يعارض منحها وضعاً خاصاً. وقال إنه، من الناحية الواقعية، لن يكون من الممكن إعادة القرم إلى السيطرة الأوكرانية إلا بعد تغيير النظام في روسيا.

مسيرته الفنية

في سن 17، انضم زيلينسكي إلى فريق محلي شارك في (مسابقة كوميدية) وسرعان ما انضم إلى الفريق الأوكراني الموحد الذي أدى فيه الدور الرئيسي، ولكنه ظل مغموراً مع ذلك، ثم أنشأ فريق «كفارتال 95» للكوميديا. من عام 1998 إلى عام 2003، وأدى فيه الدور الرئيسي، وقضى أعضاء الفريق الكثير من الوقت في جولات فنية في موسكو وما يلي الاتحاد السوفييتي.

وفي عام 2003، بدأ الفريق في إنتاج برامج تلفزيونية للتلفزيون الأوكراني ثم قام في عام 2008 ببطولة فيلم روائي طويل بعنوان «حب في المدينة الكبيرة» وأتبعه بجزء ثانٍ مكمل له، وواصل مسيرته الفنية في فيلم «رومانسية في المكتب» في عام 2011 ثم فيلم «رزيفسكي مقابل نابليون» في عام 2012. كما لعب دوراً رئيسياً في فيلم «الموعد الأول» الذي أنتج في عام 2012، وتم إنتاج أجزاء أخرى من الفيلم في عامي 2015 و2016.

مثّل دور الرئيس

قبل مسيرته السياسية، أنشأ زيلينسكي شركة «كفارتال 95»، التي تنتج الأفلام والرسوم الكرتونية وبرامج الكوميديا التلفزيونية.

وابتكرت الشركة المسلسل التلفزيوني «خادم الشعب»، الذي لعب فيه دور رئيس أوكرانيا. وتواصل بث المسلسل من عام 2015 إلى عام 2019، ثم أنشأ حزباً سياسياً بالاسم نفسه في مارس 2018 قبل ستة أشهر من إعلان ترشيحه في أواخر ديسمبر 2018، وكان أحد أبرز المرشحين في استطلاعات الرأي للانتخابات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً