تركيب «أمان» بالمنشآت السكنية في الشارقة

تركيب «أمان» بالمنشآت السكنية في الشارقة

خلال لقاء تعريفي بأهمية تركيب واستخدام «أمان». من المصدر كشفت هيئة الوقاية والسلامة في الشارقة عن البدء بتركيب نظام «أمان» في جميع المنشآت بإمارة الشارقة، لتعزيز زمن الاستجابة لحوادث الحرائق، مشيرة إلى أنه تم تركيب النظام في أربع منشآت، وتستهدف تركيبه في 3000 منشأة حتى نهاية العام الجاري، وذلك للكشف المبكر عن الحرائق في المباني…



خلال لقاء تعريفي بأهمية تركيب واستخدام «أمان». من المصدر

كشفت هيئة الوقاية والسلامة في الشارقة عن البدء بتركيب نظام «أمان» في جميع المنشآت بإمارة الشارقة، لتعزيز زمن الاستجابة لحوادث الحرائق، مشيرة إلى أنه تم تركيب النظام في أربع منشآت، وتستهدف تركيبه في 3000 منشأة حتى نهاية العام الجاري، وذلك للكشف المبكر عن الحرائق في المباني السكنية والتجارية بطرق مبتكرة، وتحسين الجاهزية لضمان الاستجابة بفعالية لحالات الحرائق، بما يتناسب مع أعلى المعايير العالمية. وقالت خلال لقاء تعريفي بأهمية تركيب واستخدام «أمان»، إن وجود النظام بات ضرورة في جميع المباني، كونه نظاماً ذكياً ومتكاملاً يعمل على الحد من مخاطر الحريق، ويقدم حلولاً ناجحة لحماية الأفراد والممتلكات في الشارقة عبر مزايا الكشف المبكر والإنذار السريع على مدار الساعة.

واستعرضت الهيئة خلال اللقاء التعريفي الذي عقدته للتعريف بأهمية تركيب واستخدام «أمان»، أهمية النظام، الذي تنفذه الهيئة وتديره شركة «ساند»، كونه نظاماً ذكياً للكشف المبكر عن الحرائق يعمل على مدار الساعة، حتى يتيح لإدارة الدفاع المدني في الشارقة إمكانية رصد إنذارات الحريق والصيانة في المباني المنتشرة في الإمارة، والتحقق منها، والإبلاغ عنها بصورة فورية لاتخاذ الإجراءات اللازمة. وأكد مدير نظام «أمان» في «هيئة الوقاية والسلامة في الشارقة»، المهندس قيس محمود، أن «أمان» يعزز إجراءات السلامة الوقائية والارتقاء بمستوى الجاهزية، وتقليل زمن الاستجابة لحالات الطوارئ لتوفير أعلى معايير الأمن والسلامة في المباني والمنشآت، للوصول إلى مجتمع آمن خال من الأخطار في إمارة الشارقة. وتابع أن النظام سيعمل على رفد القطاع العقاري بمعلومات وافية حول آلية عمل النظام المبتكر، الذي يمثل إضافة مهمة للمساعي الوطنية الرامية إلى جعل الإمارات وجهة عالمية للأمان، بمزاياه المتطورة التي تضمن الاستجابة السريعة للحرائق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً