ألم أسفل الظهر.. أسبابه وطرق علاجه

ألم أسفل الظهر.. أسبابه وطرق علاجه

تُعتبر آلام أسفل الظهر من أكثر الأمراض شيوعا خاصة لدى البالغين يعتبر ألم الظهر السبب الأكثر انتشارا للتوجه للعلاج الطبي وللتغيب عن العمل قد يصاحب هذه الحالة تصلب الظهر وانخفاض قدرة أسفل الظهر على الحركة وصعوبة الوقوف تُعتبر آلام أسفل الظهر من أكثر الأمراض شيوعا خاصة لدى البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 30-50 عاماً، إذ يعتبر ألم …

alt

تُعتبر آلام أسفل الظهر من أكثر الأمراض شيوعا خاصة لدى البالغين

alt

يعتبر ألم الظهر السبب الأكثر انتشارا للتوجه للعلاج الطبي وللتغيب عن العمل

alt

قد يصاحب هذه الحالة تصلب الظهر وانخفاض قدرة أسفل الظهر على الحركة وصعوبة الوقوف

تُعتبر آلام أسفل الظهر من أكثر الأمراض شيوعا خاصة لدى البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 30-50 عاماً، إذ يعتبر ألم الظهر السبب الأكثر انتشارا للتوجه للعلاج الطبي وللتغيب عن العمل. وقد يصاحب هذه الحالة تصلب الظهر، وانخفاض قدرة أسفل الظهر على الحركة، وصعوبة الوقوف بشكل مستقيم.

ما هي أسباب آلام أسفل الظهر

ومن المعروف أن الظهر هو مبنى مركب يتكون من عظام وعضلات وأربطة وأوتار وفقرات هي عبارة عن بطانة مستديرة الشكل مصنوعة من مادة غضروفية، والتي تستخدم لكبح الارتجاجات بين فقرات العمود الفقري.

وغالبا ما تحدث آلام اسفل الظهر نتيجة لمزيج من الجهد الزائد، شد العضلات، أو إصابة في العضلات أو في الأربطة التي تدعم العمود الفقري. وفي حالات أخرى، أقل شيوعا، تظهر الام أسفل الظهر بسبب مرض أو خلل في العمود الفقري.

أبرزها الجزر والزبادي والبيض.. هذه الأطعمة مهمة لنمو العظام

أسباب آلام أسفل الظهر

وتختلف مسببات آلام اسفل الظهر حسب نوع آلام أسفل الظهر، حيث يوجد نوعان من آلام أسفل الظهر، آلام أسفل الظهر الحاد، وآلام أسفل الظهر المزمن وغالباً وما تكون أسبابها مرتبطة بالجهد والضغط الزائد على منطقة أسفل الظهر؛ بسبب العادات الحياتية السيئة، ومن هذه الأسباب الإجهاد العضلي، والتواء المفاصل كما أن آلام أسفل الظهر قد تكون مؤشراً للإصابة بعدد من الأمراض مثل التهاب الكلى أو القولون أو الكبد وداء القرص التنكسي والتهيج العصبي (الاعتلال العصبي) كذلك قد تحدث آلام أسفل الظهر نتيجة الإصابة بالانزلاق الغضروفي أو التضيق الشوكي أو الالتهابات البكتيرية أو حصى الكلى أو الأمراض الالتهابية أو هشاشة العظام.

كما قد تحدث آلام أسفل الظهر نتيجة زيادة الوزن التي تسبب زيادة الضغط على العمود الفقري والعضلات أو بسبب وجود عيوب خلقية في العمود الفقري منذ الولادة كالتقويسات، أو وجود بعض التحدبات أو التقعرات التي قد تسبب ألما حادا في الظهر وأسفله، ومن الأسباب أيضا الجلوس لفترات طويلة أثناء القيام بعمل ما دون أخذ فترات من الراحة .

حتى لا يزداد الوضع سوءًا.. نصائح للتخلص من توتر وإجهاد العمل

أعراض آلام أسفل الظهر

وهناك عدد من الأعراض التي تصاحب آلام الظهر منها آلام في العضلات على طول العمود الفقري من العنق وحتى أسفل الظهر وعدم القدرة على الوقوف بشكل مستقيم دون الإحساس بالكثير من الألم خاصة بعد الوقوف من جلسة طويلة إضافة إلى الإحساس بطعنات في الظهر والإحساس بالألم أسفل الساقين فضلا عن عدم القدرة على ممارسة أي حركات مرنة وأيضا ألم في منتصف أو أسفل الظهر خاصة بعد الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة وكذلك آلام أسفل الظهر التي تمتد إلى الأرداف والفخذين حتى قد تصل إلى أسفل القدمين.

تعاني من كثرة التثاؤب؟ إليك الحل

علاج آلام أسفل الظهر

وهناك عدة طرق لعلاج آلام أسفل الظهر؛ أولها العناية المنزلية حيث إنه في الغالبية العظمى من الحالات يتلاشى ألم الظهر من دون تدخّل طبي، ولكن بالعناية الدقيقة والعلاج المنزلي، ويمكن معالجة الألم بتناول مسكّنات الألم التي تباع من دون وصفة طبية. وكذلك بوضع كيس ثلج أو كمّادة ساخنة على منطقة الألم لتخفيفه كما أنّ الراحة مفيدة ولكن ليس إلى أكثر من يومين، فالكثير من الراحة قد يكون له نتائج عكسية، وذلك بجعل العضلات ضعيفة، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة عدد نوبات ألم الظهر في المستقبل.

وإذا لم تعطِ العلاجات المنزلية النتائج المرغوبة يتم اللجوء إلى العلاج الطبي حيث يعطى المريض أدوية كالدواء غير الستيرويدي المضاد للالتهاب، مثل الكودايين أو الهيدروكودون، حيث يوصف الدواء إلى فترة قصيرة وتحت مراقبة دقيقة من قبل الطبيب، وهناك بعض مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل الأميتريبتيلين والتي أظهرت أنها تخفف من أعراض آلام الظهر، بغضّ النظر عما إذا كان المريض يعاني الاكتئاب أم لا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً