السجن لـ 37 متطرفاً إسلامياً في موزمبيق

السجن لـ 37 متطرفاً إسلامياً في موزمبيق

أصدرت محكمة في موزمبيق أحكاماً بسجن 37 إسلامياً متشدداً تورطوا في هجمات دامية أسفرت عن مقتل نحو 200 شخص في الأشهر الـ18 الماضية، وفق مسؤول في المحكمة اليوم الخميس. وتضمنت الاحكام سجن هؤلاء مدداً تتراوح بين 12 و40 عاماً لمشاركتهم في هجمات في مقاطعة كابو ديلغادو الشمالية المضطربة، وهي منطقة غنية بالغاز قرب الحدود التنزانية.وقال القاضي جيرالدو باتريسيو …




عسكري موزمبيقي في قرية أحرقها متطرفون عام 2017 (أرشيف)


أصدرت محكمة في موزمبيق أحكاماً بسجن 37 إسلامياً متشدداً تورطوا في هجمات دامية أسفرت عن مقتل نحو 200 شخص في الأشهر الـ18 الماضية، وفق مسؤول في المحكمة اليوم الخميس.

وتضمنت الاحكام سجن هؤلاء مدداً تتراوح بين 12 و40 عاماً لمشاركتهم في هجمات في مقاطعة كابو ديلغادو الشمالية المضطربة، وهي منطقة غنية بالغاز قرب الحدود التنزانية.

وقال القاضي جيرالدو باتريسيو عند إصدار الأحكام أمس الأربعاء، إن حُكماً بالسجن 40 عاماً صدر ضد 10 من أصل المتهمين الـ 37، بتهم ارتكاب جرائم تشمل القتل العمد، وحيازة أسلحة محظورة.

والمحاكمة هي الأولى من أصل 5 دعاوى جنائية تتعلق بالهجمات يتهم فيها نحو 200 مدعى عليه.

وبرأت المحاكم 143، وهرب حوالي 20 مشتبهاً بهم، قبل المحاكمة.

وتعمد مسلحون اسلاميون متطرفون، يُقال إنهم يسعون إلى فرض الشريعة في المقاطعة ذات الغالبية المسلمة، إرهاب المجتمعات النائية، وقتلوا نحو 200 شخص منذ أكتوبر(تشرين الأول) 2017.

ينتمي المتطرفون إلى مجموعة معروفة باسم “أهل السنة والجماعة” لكن السكان المحليين والمسؤولين يشيرون إليها باسم “الشباب”.

وليس معروفا إذا كان لديها صلات بحركة “الشباب الإسلامية” في الصومال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً