«فاتنة سناب شات».. موظف مرموق استدرج 50 شاباً

«فاتنة سناب شات».. موظف مرموق استدرج 50 شاباً

ألقت شرطة دبي القبض على خليجي، اعتاد انتحال صفة فتيات عبر تطبيق «سناب شات»، ودأب على استدراج الشباب والاحتيال عليهم، من خلال إغرائهم بوعود عاطفية، بحسب مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، العميد جمال الجلاف، الذي أشار إلى أن المتهم احتال على أكثر من 50 رجلاً، وأقنعهم بتحويل أموال إليه لكسب الود ووعدهم بلقاءٍ غرامي،…

فتاة كشفت عن جرائمه بالصدفة.. وشرطة دبي قبضت عليه



ألقت شرطة دبي القبض على خليجي، اعتاد انتحال صفة فتيات عبر تطبيق «سناب شات»، ودأب على استدراج الشباب والاحتيال عليهم، من خلال إغرائهم بوعود عاطفية، بحسب مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، العميد جمال الجلاف، الذي أشار إلى أن المتهم احتال على أكثر من 50 رجلاً، وأقنعهم بتحويل أموال إليه لكسب الود ووعدهم بلقاءٍ غرامي، على الرغم من أنه يعمل بوظيفة مرموقة، ويتقاضى راتباً جيداً.

وقال الجلاف إن فتاة كشفت أمر هذا المحتال بالصدفة، حينما فوجئت بصورها على حساب بتطبيق «سناب شات»، باسم مختلف، فاتخذت موقفاً إيجابياً، وأبلغت شرطة دبي عبر منصتها الإلكترونية «ecrime»، وتبين أن المتهم يدير حسابات وهمية، أحدها باسم تلك الفتاة، بالإضافة إلى أربع آخريات خليجيات، استخدم صورهن لإقناع الضحايا من الشباب اللاهثين وراء علاقات إلكترونية، بأنهن يقبلن الارتباط بهم، واحتال فعلياً على أكثر من 50 شاباً.

وأشار إلى أنه فور تلقي البلاغ، كلفت إدارة مكافحة الجرائم الإلكترونية بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية دورياتها الرقمية بتتبع «فاتنة سناب شات» الوهمية، ورصدت الدوريات أنشطته المشبوهة وراقبته لمدة أسبوعٍ كامل، اكتشفت خلاله أنه ينتهج أسلوباً إجرامياً خبيثاً، إذ ينشئ حساباً وهمياً باسم فتاة خليجية ينتقيها من شبكات التواصل الاجتماعي، ثم يرمي شباكه بالصور حتى يضيفه الضحية على حسابه الخاص «برايفت» كخطوة أولى، ثم يستخدم برامج متطورة لإخفاء عملية تصوير الشاشة.

وأوضح أن المحتال أنشأ خمسة حسابات مختلفة بهذه الطريقة، واشتمل كل حساب على صور خاصة لهن في وضعيات متعددة، واستخدمها في الإيقاع بالشباب، بعد إقناعهم بأن قلب الفاتنة مال للضحية، ثم يطلب منهم هدايا ثمينة ومبالغ مالية، مشيراً إلى إلقاء القبض عليه، وإحالته إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات معه.

من جهته، قال نائب مدير إدارة المباحث الإلكترونية، النقيب عبدالله الشحي، إن بعض مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تستنسخ حساباتهم على شبكات التواصل من قبل المحتالين، يكتفون بالتحذير عبر حساباتهم الرسمية من تلك الوهمية التي لا تمت لهم بصلة، داعين متابعيهم إلى عدم التعامل معها، وهذا يعكس قلة وعيهم بخطورة ما يقومون به، لاسيما أن هذه الخطوة لا تضع حداً لنشاط الحسابات الوهمية، إذ يتوجب عليهم التبليغ عبر منصة «eCrime» الإلكترونية، ليتسنى لنا القبض على مديري هذه الحسابات، وإغلاق حساباتهم، وإيقاف نشاطهم الإجرامي وحماية المجتمع، علماً بأن عملية التبليغ عبر المنصة الإلكترونية سهلة وسريعة، ولا تستغرق سوى دقائق.

وطالب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بالتزام الحيطة والحذر، وعدم الثقة بالغرباء، أو حتى إضافة من لا يعرفونه جيداً، والأهم من ذلك كله عدم نشر صور خاصة حتى لو كان الحساب خاصاً «برايفت»، تجنباً لتسريب الصور، أو التلاعب بها، أو التورط في جرائم إلكترونية، فليس كل من يتابع يضمر الخير، وأخيراً عدم التردد في الإبلاغ عن الجرائم الإلكترونية، عبر منصة «eCrime»، المتاحة على مدار الساعة.


2000 اتصال وشكوى

أفاد مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، العميد جمال الجلاف، بأن منصة شرطة دبي لتلقي البلاغات الإلكترونية «ecrime»، أطلقت منذ قرابة عام، وتلقت نحو 2000 اتصال وشكوى، منوهاً بتجاوب أفراد المجتمع مع المنصة، مؤكداً أنه يتم التعامل مع جميع البلاغات والاتصالات في إطار تام من السرية، حفاظاً على خصوصية أصحابها، وحماية لهم من هذه الجرائم، التي تتطور باستمرار، وتتغير أشكالها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً