فوائد التين المجفف

فوائد التين المجفف

والطبيعة كنز ثمين لن يدهشك فقط بعطاياه، بل أيضا بما تجود به أسراره من فوائد جمة على الجانب الصحي والجمالي أيضا. ولعلك قد بدأت تكشفين النقاب عن جزء مهم من هذه المكنونات والخبايا عبر ما قدمناه إليك حتى الآن من مزايا عديدة للكثير من العناصر الطبيعية، كبعض الفواكه والخضروات وغيرهما، إلا أن المشوار لا يزال أمامك طويل سيدتي لفك …

والطبيعة كنز ثمين لن يدهشك فقط بعطاياه، بل أيضا بما تجود به أسراره من فوائد جمة على الجانب الصحي والجمالي أيضا. ولعلك قد بدأت تكشفين النقاب عن جزء مهم من هذه المكنونات والخبايا عبر ما قدمناه إليك حتى الآن من مزايا عديدة للكثير من العناصر الطبيعية، كبعض الفواكه والخضروات وغيرهما، إلا أن المشوار لا يزال أمامك طويل سيدتي لفك رموز كل ما وهبنا وإياك الرحمان من خيرات لا تحصى، ومن أجل ذلك ندعوك إلى مواصلة الدرب معنا من خلال التعرف هذه المرة عن فوائد التين المجفف . تابعي إذا معنا ما تبقى من أسطر من هذا المقال، واكتشفي أبرز تلك الفوائد، بالإضافة إلى كثير من التفاصيل الأخرى الهامة حول هذا الشأن.

1. تعرفي على قيمة التين المجفف الغذائية

يعد التين من الفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن والألياف الغذائيّة، بالإضافة إلى احتوائه على نسبة عالية من المواد السكرية، وكذلك على مركب كومارينيّ، ومجموعة هامة من الدهون، والمواد المطهرة وأخرى هلامية، هذا إلى جانب سائل أبيض يحتوي على أحماض عضوية.

وحتى نكون دقيقين بشكل أكبر، فإننا نقدم إليك عزيزتي هذا الجدول الذي يلخص القيمة الغذائيّة لكل 100 غرام من التّين المجفف :

العنصر الغذائيّ

القيمة الغذائيّة

ماء30.05 غرام
طاقة249 سعر حراري
بروتين3.30 غرام
إجمالي الدّهون0.93 غرام
كربوهيدرات63.87 غرام
ألياف9.8 غرام
كالسيوم162 مليغرام
حديد2.03 مليغرام
مغنيسيوم68 مليغرام
فسفور67 مليغرام
بوتاسيوم680 مليغرام
صوديوم10 مليغرام
زنك0.55 مليغرام
فيتامين ج1.2 مليغرام
فيتامين ب10.085 مليغرام
فيتامين ب20.082 مليغرام
فيتامين ب30.619 مليغرام
فيتامين ب60.106 مليغرام
حمض الفوليك9 ميكروغرام
فيتامين ب120 ميكروغرام
فيتامين أ0 وحدة دولية
فيتامين د0 وحدة دولية
فيتامين ه0.35 ميكروغرام
فيتامين ك15.9 ميكروغرام

2. اكتشفي أهم فوائد التين المجفف الصحية

فوائد التين المجفف

تماما كما هو الشأن بالنسبة إلى التين الطازج، فإن التين المجفف يتميز هو الآخر بفوائده الجمة على الصحة، والتي اكتسبها خاصةً بفضل ما تتميز به تركيبته من قيمة غذائية عالية. أما عن أبرز تلك الفوائد فنذكر خاصةً :

  • القدرة على التخفيض من نسبة الكولسترول الضار في الدم، وذلك لأنه يحتوي على نسبة هامة من الألياف، وخاصةً منها البكتين، وهي ألياف قابلة للذّوبان، مما يسهل عملية مرورها داخل أجهزة الجسم المختلفة، كما أنها تساعد أيضا على امتصاص جزيئات الكولسترول الضار منخفض الكثافة وتعمل على تخليص الجسم منها.
  • تعزيز وظائف الجهاز الهضمي وتليين حركة الأمعاء، وذلك أيضا بفضل احتواءه على الألياف؛ حيث تلعب هذه الأخيرة دورا بارزا في التصدي إلى مشكلة الإمساك، كما أنها تعمل على تطهير القولون العصبي ومساعدته على التخلّص من مختلف المواد الضارة والسموم التي من شأنها أن تساهم في تطور الخلايا السرطانية داخله.
  • الوقاية من أمراض القلب التاجية بفضل ما يحتويه من كميات هامة من مركبات البوليفينول ومن الدهون الصحية الغير مشبعة، كأوميغا 3 وأوميغا 6 المعروفة بدورها الوقائي ضد أمراض القلب (وتحديدا التاجيّة منها). وتتسم تركيبة التين المجفف أيضا بثرائها بالفلافونويدات؛ وهي مواد مضادة للأكسدة تمنع الجذور الحرة من الإضرار بصحة القلب، كما تعمل على تطهير الجسم من السموم.
  • الوقاية من مخاطر ارتفاع ضغط الدم، وذلك بفضل ثراء تركيبته بعنصر البوتاسيوم مقابل احتواءه على نسبة قليلة للغاية من عنصر الصّوديوم (من أبرز أسباب المعاناة من ارتفاع ضغط الدم هو استهلاك كميّات كبيرة من عنصر الصّوديوم والاكتفاء بتناول كميات قليلة من البوتاسيوم).
  • علاج مرض السكري (رغم احتواء التين على نسبة عالية من السكريات)، وذلك بفضل ثرائه بعنصر البوتاسيوم المفيد في تعديل مستويات السكر في الدم.
  • من أهم فوائد التين المجفف تقوية العظام بفضل ثرائه بالكالسيوم، إضافةً إلى احتواءه على نسبة لا بأس بها من فيتامين ك ومن عنصر المغنيسيوم المعروف كل منهما بدوره الريادي في المحافظة على صحّة كل من العظام والأسنان.
  • التصدي إلى مشكلة التنكس البقعي المؤدية إلى فقدان البصر، والتي يعاني منها كبار السن بالأساس.
  • الوقاية من التهابات الحلق والتخفيف من أعراضها؛ وذلك بفضل محتواه العالي من الصّمغ. وينصح أيضا بتناول التين المجفف لكل المصابين بالزكام؛ حيث أنه يساهم في الشفاء من هذه المشكلة الصحية والتخفيف من آلامها، وذلك بفضل احتوائه على المواد الهلامية والصمغية الطبيعيّة النباتيّة التي تعمل على تخفيف التهابات الحلق، وتساعد على التخلص من البلغم، كما وأنها تساهم في توسيع القصبات الهوائية، بالإضافة إلى معالجة العديد من الاضطرابات التنفسيّة، كالربو والسعال الديكي.
  • من فوائد التين المجفف أيضًا الوقاية من سرطان الثدي الذي يهدد الآلاف من النساء حول العالم، خاصة عند انقطاع الطمث؛ ذلك أن التوازن الهرموني عادةً ما يعرف إخلالات عدة عند بلوغ المرأة سن اليأس، ممّا قد يؤثر سلبا على عمل الجهاز المناعي لديها نتيجة ارتباط كل أجهزة الجسم مع بعضها البعض وتأثير كل منها على الآخر (يتأثر الجهاز المناعي بسبب الاضطرابات الهرمونية، فيؤثر بدوره على قدرة مضادات الأكسدة على محاربة الجذور الحرة التي تطور تكون الخلايا السرطانية وتحفز تكاثرها). ويعد التين درعا وقائيا أمام تشكل السرطانات (خاصة منها سرطان الثدي) بفضل محتواه العالي من الألياف.
  • التقليص من مشكلات السمنة وزيادات الوزن نظرا لاحتوائه على كميات عالية من الألياف. وتجدر الإشارة إلى أن التين المجفف يدخل في العديد من أنظمة الريجيم ولكن مع شرط استهلاكه بشكل رشيد؛ فأكله بكميات غير محدودة عادةً ما يسبب زيادة الوزن، لا سيما إذا ما تم تناوله مع الحليب.

3. احذري تناول التين المجفف بشكل مفرط حتى تجنبي نفسك هذه المشكلات

alt

“إن الشيء إذا فاق الحد انقلب إلى الضد”، قاعدة ذهبية ندعوك إلى العمل بها دائما عزيزتي؛ حيث لا ينصح بالمبالغة في أي أمر حتى وإن كان صالحا. ولعلك قد أدركت اليوم فوائد التين المجفف التي يمكن جنيها، ولكن مع ذلك، فأنت مدعوة إلى الانتباه جيدا إلى تلك الكميات التي تقومين باستهلاكها منه يوميا حتى لا تتسببي لجسمك في أي أذى.

ومن تداعيات الإفراط في تناول التين نذكر خاصةً :

  • إلحاق الأذى بالكبد خاصة إذا كان هذا الأخير يعاني من الضعف بطبعه.
  • الإضرار بالطحال والتأثير سلبا على مختلف وظائفه.
  • التسبب في الإسهال بسبب محتواه العالي من الألياف.
  • التسبب في تسوّس الأسنان نظرا لاحتواءه على كميات عالية من السكريات.
  • قد يتسبب التين غير الناضج في إلحاق الضرر بالجلد والعيون، لذا يتوجب غسله جيدا بالماء قبل تناوله.

تابعي أيضًا مقالة فوائد تناول العسل يوميا : حياتك ستصبح أورع على 8 مستويات

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً