تخلي عن هذه العادات الخاطئة لانجاح حميتك

تخلي عن هذه العادات الخاطئة لانجاح حميتك

حلم الكثيرات ممن يعانين من مشاكل بزيادة الوزن هو الحصول على جسمٍ رشيق و صحي، لذا تلجأ بعض النساء الى حميات غذائية عصرية و برامج عديدة لتخفيض الوزن. لكن أحياناً، نتفاجئ أننا مهما حاولنا وبذلنا من جهد، لا نفقد الوزن و لا تزال المعاناة هي نفسها. و لكن لاتقلقي عزيزتي فهذا أمر شائع الحدوث و…

حلم الكثيرات ممن يعانين من مشاكل بزيادة الوزن هو الحصول على جسمٍ رشيق و صحي، لذا تلجأ بعض النساء الى حميات غذائية عصرية و برامج عديدة لتخفيض الوزن. لكن أحياناً، نتفاجئ أننا مهما حاولنا وبذلنا من جهد، لا نفقد الوزن و لا تزال المعاناة هي نفسها.

و لكن لاتقلقي عزيزتي فهذا أمر شائع الحدوث و له العديد من الأسباب التي يجب أن تكوني على دراية بها، أهمها بعض العادات و السلوكيات الخاطئة التي تحتاج الى تغيير لرؤية نتائج فعالة و نجاح حميتنا و التمتع بحياة صحية أفضل على المدى الطويل.

الحرمان

لا يقصد بإتباع الحمية الغذائية الشعور بالحرمان و الإستغناء عن تناول الأكل المحبب إلينا. ننصحك بعدم التخلي كلياً عن وجباتك المفضلة اللذيذة و الشهية لأنك ستواجهين بالتالي رغبة شديدة في تناول هذه الوجبات عند الحرمان و ستعتمدين بالتالي على تناول الوجبات الخفيفة بكميات كبيرة بحجة أنها صحية. في هذه الحالة فإن تناول كميات معتدلة من الطعام المحبب إلينا، أفضل بكثير من تناول كميات كبيرة من الوجبات الخفيفة أو البديلة.

قلة النوم

يؤدي الحرمان من النوم إلى تباطؤ عملية التمثيل الغذائي “الأيض” مما يجعل الجسم يستهلك كمية أقل من الطاقة، و يساعد على زيادة الوزن ليس فقط من خلال زيادة الجوع لكن أيضا بسبب بطء المعدل الذي تحترق به السعرات الحرارية.

عدم مراعاة التوازن الغذائي

إنقاص الوزن يعد في الأساس عملية طويلة الأجل ولا يمكن إتمامها بشكل سريع، لذا لا تقومي بالإستغناء التام عن أنواع معينة من الأطعمة لإنقاص الوزن في أقصر مدة ممكنة. الريجيم لا يجب أن يكون قاسياً و يفتقر الى البروتينات و العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك، لأنه لن يستطيع تحملّ الرجيم الذي يسبب لك التعب الشديد و الصداع. إتبعي نظاماً غذائياً سليماً يحتوي على كافة العناصر الغذائية من الكربوهيدرات و البروتينات مع قليل من الدهون.

إهمال وجبات

يلجأ كثير من الناس عند الرغبة في إنقاص الوزن إلى إهمال الوجبات الرئيسية و الإكتفاء بوجبة واحدة أو وجبتين فقط طيلة اليوم إعتقاداً منهم أن ذلك سيقلل من السعرات الحرارية المستمدة من الطعام و بالتالي ينقص الوزن. والحقيقة أنك تلجأين في هذه الحالة الى تناول كميات كبيرة من الأطعمة الغنية بالدهون ذات السعرات الحرارية العالية خصوصاً قبل النوم مباشرة مما يؤدي الى عدم قدرة الجسم في التخلص من تلك السعرات الحرارية بسبب تباطؤ عمليات الأيض الغذائي فيه أثناء النوم.

تناول الطعام بسرعة

تناول الطعام بسرعة يزيد احتمالات تناول الطعام غير الصحي من دون وعي و الإفراط في الكميات. خصصي وقتاً مناسباً لكل وجبة و حاولي التركيز على مذاق الطعام قدر استطاعتك والإستمتاع به، و لا تقطعي جلسة تناول الطعام سواء للتحدث على الهاتف، أو إجراء محادثة إلكترونية أو مشاهدة التلفاز أو أثناء المشي و قيادة السيارة.

عدم التنويع في التمارين الرياضية

مهما كان نوع التمارين أو الرياضة التي اخترت أن تمارسينها الى جانب حميتك الغذائية، فإن التنويع و زيادة بعض الكثافة سيوفر عليك عزيزتي ميزات إضافية لا يمكن توفيرها من التمرين العادي. مثلا تمارين High Intensity Interval Training أو باختصار HIIT أي التدريب المتقطع ذو الكثافة العالية يحقق نتائج أعلى تصل الى عدة أضعاف من نتائج التمارين العادية بوقت أقل من الوقت الذي نحتاج إليه عادة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً