ترامب: «واشنطن بوست» و«نيويورك تايمز» من أعداء الشعب

ترامب: «واشنطن بوست» و«نيويورك تايمز» من أعداء الشعب

غرّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مهاجماً صحيفتي «واشنطن بوست» و«نيويورك تايمز» واتهمهما بالكذب. وقال، في تغريدة أول من أمس: «في رأيي، واشنطن بوست ونيويورك تايمز من أكثر وسائل الإعلام كذباً. هما حقاً من أعداء الشعب».

غرّد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مهاجماً صحيفتي «واشنطن بوست» و«نيويورك تايمز» واتهمهما بالكذب.

وقال، في تغريدة أول من أمس: «في رأيي، واشنطن بوست ونيويورك تايمز من أكثر وسائل الإعلام كذباً. هما حقاً من أعداء الشعب».

ولم يوضح ترامب سبب التغريدة الغامضة، ولكنها جاءت عقب إعلان النص الكامل لتقرير المحقق الخاص، روبرت مولر، الذي برّأ ترامب من التواطؤ مع روسيا خلال الحملة الانتخابية، وكذلك من أي محاولات لعرقلة العدالة والتحقيق.

وقال اثنان من محامي الرئيس الأمريكي إن محامي ترامب قضوا عشر ساعات على الأقل في مراجعة تقرير المحقق الخاص روبرت مولر عن احتمال تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة الأمريكية قبل إعلان التقرير.

وذهب رودي جولياني وجاي سيكولو ومحاميان آخران لترامب إلى وزارة العدل يومي الثلاثاء والأربعاء، لإلقاء نظرة مبكرة على التقرير المكوّن من 448 صفحة، ويهدف إلى تحديد إن كانت حملة ترامب تواطأت مع روسيا، وإن كان ترامب عرقل التحقيق.

وقال وزير العدل وليام بار، يوم الخميس الماضي، إنه تم السماح لمستشار البيت الأبيض ومحامي ترامب الشخصيين بالاطلاع على التقرير المنقح. ويواجه بار انتقادات من مشرعين ديمقراطيين بسبب تعامله مع تقرير مولر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً