شرطة عجمان تنفي إجبار زوج كلاباً على اغتصاب طليقته

شرطة عجمان تنفي إجبار زوج كلاباً على اغتصاب طليقته

نفت القيادة العامة لشرطة عجمان ما تداولته بعض المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي من أخبار وتصريحات منسوبة لضباط من الشرطة حول وقوع جريمة زوج يجبر الكلاب على اغتصاب طليقته في واقعة هزت الرأي العام في إمارة عجمان.وأكد العقيد عبد الله سيف المطروشي مدير عام العمليات الشرطية بشرطة عجمان أن هذه الإشاعة كاذبة لا أساس لها من…

emaratyah

نفت القيادة العامة لشرطة عجمان ما تداولته بعض المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي من أخبار وتصريحات منسوبة لضباط من الشرطة حول وقوع جريمة زوج يجبر الكلاب على اغتصاب طليقته في واقعة هزت الرأي العام في إمارة عجمان.
وأكد العقيد عبد الله سيف المطروشي مدير عام العمليات الشرطية بشرطة عجمان أن هذه الإشاعة كاذبة لا أساس لها من الصحة، وهدفها الترويج لشركات تجارية وهمية لجذب أكبر عدد من الزوار لمواقعها الإلكترونية، عبر نشر أخبار مسيئة، لافتة للانتباه، مشيراً إلى أن شرطة عجمان بالتعاون مع هيئة الإمارات للاتصالات تعمل بشكل مستمر على حظر هذه المواقع، وأي مصدر آخر ينشر هذه الإشاعات الوهمية الكاذبة.
ودعا أفراد الجمهور إلى ضرورة وقف تداول أو إعادة نشر هذه الإشاعات الكاذبة حتى لا يقع ناشرها للمساءلة القانونية، منوها إلى وجوب الحصول على الأخبار من المصادر الرسمية أو من وسائل الإعلام الشرطية أو من وزارة الداخلية، مع أهمية التأكد من صحة ومصدر أي خبر قبل إعادة نشره.
وتعمل العديد من المواقع المشبوهة وبعض الحسابات المأجورة على ترويج العديد من الشائعات لأهداف ذات دوافع شخصيه أو جمعية، ويقف خلف هذه الشائعات بشكل عام «المنهزمون» الذين يطلقونها في محاولة سلبية لتعويض حالة نقص مادي، أو اجتماعي، أو تعليمي، أو ثقافي، كما قد تتسبب الإشاعة بمشاكل اجتماعية ونفسية، وأحياناً قانونية لبعض الأشخاص المستهدفين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً