وزير العدل الأمريكي: روسيا حاولت التدخل في الانتخابات وترامب لم يتواطأ

وزير العدل الأمريكي: روسيا حاولت التدخل في الانتخابات وترامب لم يتواطأ

ذكر المدعي العام الأمريكي ويليام بار، أن الحكومة الروسية “رعت جهوداً للتدخل غير القانوني في الانتخابات الرئاسية “الأمريكية” التي جرت في عام 2016″ ولكن لا يوجد دليل على تواطؤ أن أي مواطن أمريكي، بما في ذلك أي شخص على صلة بحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وقال بار: “الدليل الذي توصل إليه المحقق الخاص روبرت مولر ليس كافياً …




المدعي العام الأمريكي ويليام بار (أرشيف)


ذكر المدعي العام الأمريكي ويليام بار، أن الحكومة الروسية “رعت جهوداً للتدخل غير القانوني في الانتخابات الرئاسية “الأمريكية” التي جرت في عام 2016″ ولكن لا يوجد دليل على تواطؤ أن أي مواطن أمريكي، بما في ذلك أي شخص على صلة بحملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وقال بار: “الدليل الذي توصل إليه المحقق الخاص روبرت مولر ليس كافياً لإثبات أن الرئيس ارتكب جرم عرقلة سير العدالة”.

وأوضح المدعي العام في مؤتمر صحفي أن البيت الأبيض تعاون مع تحقيق مولر، ولكنه أشار إلى أن ترامب “مستاء وغاضب” مما رأه محاولة لتقويض فترة رئاسته.

وقال بار: “بعيداً عما إذا كانت التصرفات مُعُوِّقة من عدمه، هذا الدليل الخاص بالدوافع غير الفاسدة لا يدعم أي مزاعم بأن الرئيس (ترامب) كان لديه نية سيئة لعرقلة سير التحقيق”.

قال وزير العدل الأمريكي، اليوم الخميس، إن “التحقيق الذي أجراه المحقق الخاص روبرت مولر لم يكشف عن دليل يظهر أن الرئيس دونالد ترامب عرقل التحقيق فيما إذا كانت حملته تواطأت مع روسيا أثناء الانتخابات الرئاسية عام 2016” بحسب ما ذكرت وكالة “رويترز” الإخبارية.

وأضاف بار في مؤتمر صحفي “نائب وزير العدل وأنا خلصنا إلى أن الأدلة التي أوردها المحقق الخاص غير كافية لتأكيد أن الرئيس ارتكب جريمة عرقلة سير العدالة”.

وأضاف بار أن تقرير مولر يورد عشر وقائع تتعلق بترامب ويقيم ما إذا كانت تصل إلى حد عرقلة مسار التحقيق.

وتابع أنه اختلف مع نائبه رود روزنستاين حول بعض “النظريات القانونية” لمولر عن عرقلة سير العدالة وخلصا إلى أن المحقق الخاص ليس لديه أدلة “كافية” على أن ترامب ارتكب جريمة عرقلة العدالة.

وقال بار إنه ليس هناك أدلة كذلك على أن ترامب تصرف بنية سيئة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً