الإفراط في الجلوس أمام الشاشة يضاعف مشاكل الأطفال السلوكية

الإفراط في الجلوس أمام الشاشة يضاعف مشاكل الأطفال السلوكية

تظهر الأبحاث أن الأطفال قبل سن المدرسة الذين يقضون أكثر من ساعتين في اليوم أمام الشاشة هم أكثر عرضة للإصابة بمشكلات سلوكية. استطلع علماء من جامعة ألبرتا الكندية، حوالي 3500 طفل اعتادوا على الجلوس أمام شاشات التلفزيون والكمبيوتر والهاتف لمدة تفوق 120 دقيقة يومياً. وتبين بأن هؤلاء الأطفال أكثر عرضة للإصابة باضطرابات فرط النشاط بنسبة سبعة أضعاف مقارنة…




alt


تظهر الأبحاث أن الأطفال قبل سن المدرسة الذين يقضون أكثر من ساعتين في اليوم أمام الشاشة هم أكثر عرضة للإصابة بمشكلات سلوكية.

استطلع علماء من جامعة ألبرتا الكندية، حوالي 3500 طفل اعتادوا على الجلوس أمام شاشات التلفزيون والكمبيوتر والهاتف لمدة تفوق 120 دقيقة يومياً.

وتبين بأن هؤلاء الأطفال أكثر عرضة للإصابة باضطرابات فرط النشاط بنسبة سبعة أضعاف مقارنة مع الأطفال الذين يجلسون أمام الشاشات لفترة أقل من ساعتين.

وقال المؤلف الرئيسي للدراسة بيوش ماندهاني: “وجدنا بأن الأطفال الذين يفرطون في التعامل مع ألعاب الفيديو، والجلوس أمام شاشات التلفزيون والهاتف، هم أكثر عرضة للإصابات بإضرابات سلوكية مثل فرط النشاط في سن الخامسة”

ونصح الباحثون، الآباء بفرض رقابة على ما يشاهده الأطفال والحد من الوقت الذي يقضونه أمام الشاشات، بحسب ما نقلت صحيفة ميرور أونلاين البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً