الكرملين يعلن عقد قمة بين بوتين وزعيم كوريا الشمالية

الكرملين يعلن عقد قمة بين بوتين وزعيم كوريا الشمالية

قال الكرملين اليوم الخميس إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون سيسافر إلى روسيا في النصف الثاني من هذا الشهر ويلتقي بالرئيس فلاديمير بوتين.

قال الكرملين اليوم الخميس إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون سيسافر إلى روسيا في النصف الثاني من هذا الشهر ويلتقي بالرئيس فلاديمير بوتين.

يأتي الإعلان عن القمة المزمعة وسط خلاف بين إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكيم بشأن إبرام صفقة قد تنهي التوترات النووية في شبه الجزيرة الكورية.

وأعلنت كوريا الشمالية اليوم الخميس أنها لم تعد راغبة في التعامل مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ودعت لاستبداله في المحادثات بشخص أكثر نضجا. وجاء ذلك بعد ساعات من إعلانها عن أول تجربة لسلاح منذ انهيار المحادثات بين ترامب وكيم في فيتنام في فبراير دون التوصل لاتفاق.

وقالت صحيفة إزفستيا المؤيدة للكرملين نقلا عن مصدر دبلوماسي أمس الأربعاء إن اجتماع بوتين وكيم سيجرى على الأرجح في الأسبوع المقبل في مدينة فلاديفوستوك الواقعة في منطقة الشرق الأقصى الروسية قبل أن يسافر بوتين لحضور قمة في الصين في يومي 26 و27 أبريل.

وأضافت أنه من غير المستبعد حدوث تغيير مفاجئ من جانب زعيم كوريا الشمالية.

ولم يكشف الكرملين مزيدا من التفاصيل في بيانه المنشور على موقعه على الإنترنت، لكن موسكو تقول منذ أشهر إنها تعمل على عقد مثل هذا الاجتماع. ولم يتضح موعد سفر كيم لحضور هذا الاجتماع.

وذكرت وكالة الإعلام الروسية اليوم الخميس أن مسؤولا من كوريا الشمالية يدعى كيم تشانغ سون سافر إلى فلاديفوستوك في الأسبوع الحالي وشوهد أمس الأربعاء يتفقد محطة القطار بالمدينة للاطلاع على الوضع الأمني.

وأعلنت واشنطن يوم الثلاثاء أن المبعوث الأمريكي الخاص لكوريا الشمالية ستيفن بيغون يقوم بزيارة لموسكو يومي الأربعاء والخميس للاجتماع مع مسؤولين روس لمناقشة سبل تحقيق “نزع السلاح النووي بشكل كامل ونهائي ويمكن التحقق منه”.

وفشلت القمة الثانية بين كيم وترامب بسبب خلافات تتعلق بطلب كوريا الشمالية رفع العقوبات التي تفرضها عليها الولايات المتحدة ومطالبة واشنطن بتخلي بيونغ يانغ عن برنامجها النووي.

وفرضت الولايات المتحدة في مارس عقوبات جديدة على كوريا الشمالية.

وألمح مسؤولون في إدارة ترامب إلى إمكانية عقد قمة ثالثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً