مقتل 7 مدنيين بعد قصف قوات النظام لإدلب

مقتل 7 مدنيين بعد قصف قوات النظام لإدلب

قتل سبعة مدنيين، اليوم الخميس، في قصف صاروخي لقوات النظام في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، والتي تشهد منذ أسابيع تصعيد القصف، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن: “استهدف القصف الصاروخي لقوات النظام قرية أم توينة، ومخيم عشوائي صغير للنازحين بمحاذاتها، في ريف إدلب الجنوبي الشرقي”.وأسفر القصف عن “مقتل سبعة مدنيين،…




سوريون في موقع هدمه قصف نظامي (أرشيف)


قتل سبعة مدنيين، اليوم الخميس، في قصف صاروخي لقوات النظام في محافظة إدلب شمال غرب سوريا، والتي تشهد منذ أسابيع تصعيد القصف، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن: “استهدف القصف الصاروخي لقوات النظام قرية أم توينة، ومخيم عشوائي صغير للنازحين بمحاذاتها، في ريف إدلب الجنوبي الشرقي”.
وأسفر القصف عن “مقتل سبعة مدنيين، بينهم ثلاثة أطفال، وإصابة 30 آخرين بجروح” حسب عبد الرحمن الذي أشار إلى أن الحصيلة مرشحة للارتفاع بسبب وجود جرحى في حالات خطرة.
وتخضع إدلب مع أجزاء من محافظات مجاورة لاتفاق بين روسيا وتركيا على إقامة منطقة منزوعة السلاح بعمق يراوح بين 15 و20 كيلومتراً، على خطوط التماس بين القوات الحكومية، وهيئة تحرير الشام التابعة لتنظيم القاعدة، ومجموعات أخرى صغيرة.
وتشهد المحافظة الواقعة تحت سيطرة هيئة تحرير الشام “جبهة النصرة سابقاً”، تصعيداً للقصف من قوات النظام وحليفتها روسيا منذ أسابيع.
وترد الفصائل باستهداف مناطق سيطرة الحكومة.
ومن المفترض أن تبحث الدول الثلاث الراعية لاتفاق أستانا، روسيا، وايران، وتركيا، مستقبل محافظة إدلب في محادثات جديدة ستعقد في 25 و 26 من الشهر الجاري.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً