2019 الأعلى في كميات الأمطار بتاريخ الدولة

2019 الأعلى في كميات الأمطار بتاريخ الدولة

«الأرصاد» أرجع حالة عدم الاستقرار الجوي إلى تأثر المنطقة بامتداد منخفض جوي. الإمارات اليوم كشف المركز الوطني للأرصاد أن العام الجاري سجّل أعلى كميات أمطار شهدتها الدولة على الإطلاق، حيث بلغت خلال الأيام الثلاثة الأخيرة 247.4 ملم، معتبراً أن عمليات الاستمطار أسهمت بشكل كبير في تزايد كميات الأمطار التي شهدتها الدولة، بعد أن أجرى المركز…

بلغت 247.4 ملم.. و«الأرصاد»: «الاستمطار» ساعد على زيادة المعدلات



«الأرصاد» أرجع حالة عدم الاستقرار الجوي إلى تأثر المنطقة بامتداد منخفض جوي. الإمارات اليوم

كشف المركز الوطني للأرصاد أن العام الجاري سجّل أعلى كميات أمطار شهدتها الدولة على الإطلاق، حيث بلغت خلال الأيام الثلاثة الأخيرة 247.4 ملم، معتبراً أن عمليات الاستمطار أسهمت بشكل كبير في تزايد كميات الأمطار التي شهدتها الدولة، بعد أن أجرى المركز نحو 70 رحلة جوية لتلقيح السحب منذ بداية العام الجاري.

وتفصيلاً، أرجع المركز الوطني للأرصاد حالة عدم الاستقرار الجوي التي شهدتها الدولة خلال الأيام الخمسة الماضية، التي تمثلت في طقس غائم، مع سقوط أمطار مختلفة الشدة على مناطق متفرقة، خصوصاً شرقاً، كانت رعدية شمالاً، مع انخفاض في درجات الحرارة، إلى تأثر المنطقة بامتداد منخفض جوي سطحي، صاحبه امتداد منخفض جوي علوي، عمل على تدفق السحب من الغرب باتجاه الدولة، ما أدى إلى سقوط أمطار على فترات.

وأبلغ المركز «الإمارات اليوم» أن اضطراب الأحوال الجوية الذي شهدته الدولة أخيراً، يمكن وصفه بـ«الطبيعي»، لكونه لم يكن الأول من نوعه في هذا الوقت من العام، إذ حدث من قبل عام 2003، حيث سجّلت الدولة كميات أمطار بلغت وقتها 189.8 ملم في منطقة الرزين الواقعة على طريق العين – أبوظبي، وتكررت هذه الحالة عام 2013 بمعدلات أقل نسبياً، حين سجّلت الدولة كميات أمطار بلغت 139.6 ملم.

وكشف المركز أن العام الجاري سجّل أعلى كميات أمطار شهدتها الدولة على الإطلاق، منذ بداية رصد الأحوال الجوية وتسجيل معدلات الأمطار، حيث بلغت خلال الأيام الثلاثة الأخيرة 247.4 ملم في وادي شحة في منطقة جبل جيس برأس الخيمة.

وأوضح أن عمليات الاستمطار أسهمت بشكل كبير في تزايد كميات الأمطار التي شهدتها الدولة، بعد أن أجرى نحو 70 رحلة جوية لتلقيح السحب (المعروفة باسم الاستمطار) منذ بداية العام الجاري، مؤكداً وجود علاقة كبيرة بين عمليات التلقيح التي أجراها والحالات الجوية التي أثرت في الدولة، والمرتبطة بشكل مباشر بتكوينات السحب المطيعة لمثل هذه العمليات، لاسيما خلال الشهور الثلاثة الأخيرة.

وقال إن الهدف من عمليات الاستمطار استدرار أكبر قدر ممكن من مياه السحب الركامية، التي تصل إلى ما يزيد على 15% وأكثر، لاسيما أنه في بعض الحالات عادة ما تحقق عمليات الاستمطار نجاحاً أكبر، وفقاً لنوعية وطبيعة السحب، ولذلك تعتبر السحب ركامية الشكل، التي تتميز بالرياح العمودية عند قاعدة السحاب، وتتميز بنموها العمودي، هي الأفضل والأكثر قابلية من حيث الاستجابة لعمليات الاستمطار.

وأضاف المركز أن برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار هو مبادرة بحثية دولية، صممت من أجل تطوير العلوم والتكنولوجيا المتعلقة بالاستمطار عبر إنشاء شبكة عالمية من الشركاء، تضم الآن ما يزيد على 1200 باحث ينتمون لأكثر من 500 مؤسسة عالمية مرموقة، منها المؤسسة الأوروبية للأبحاث النووية، ووكالة «ناسا».

مرتفع جوي

أشار المركز الوطني للأرصاد إلى أن الأسبوع الجاري ستتأثر الدولة بمرتفع جوي، يؤثر في سرعة الرياح، موضحاً أن طقس اليوم سيكون صحواً إلى غائم جزئياً، مع حدوث ارتفاع تدريجي في درجات الحرارة، فيما تصبح الرياح جنوبية غربية إلى شمالية غربية.

وتوقع المركز أن يستمر الطقس غداً صحواً إلى غائم جزئياً، مع ارتفاع آخر في درجات الحرارة، بينما تتحول الرياح لتصبح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة بوجه عام، وأفاد بأن يوم الخميس سيشهد طقساً صحواً إلى غائم جزئياً أحياناً، خصوصاً غرباً، فيما تستمر درجات الحرارة في الارتفاع، على أن تظل الرياح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية، خفيفة إلى معتدلة السرعة بوجه عام.

وتوقّع أن يكون طقس الجمعة صحواً إلى غائم جزئياً، خصوصاً شرقاً، ومائلاً إلى الحرارة إلى حار بوجه عام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً