مجلس شباب القطاع الخاص يناقش توجهات سوق العمل

مجلس شباب القطاع الخاص يناقش توجهات سوق العمل

ناقش «مجلس شباب القطاع الخاص» التوجهات المستقبلية لسوق العمل ووظائف المستقبل في ظل التأثير التكنولوجي والرقمي المتنامي والممكنات وكيفية استعداد الشباب المواطن لاغتنام الفرص الوظيفية.

ناقش «مجلس شباب القطاع الخاص» التوجهات المستقبلية لسوق العمل ووظائف المستقبل في ظل التأثير التكنولوجي والرقمي المتنامي والممكنات وكيفية استعداد الشباب المواطن لاغتنام الفرص الوظيفية.

جاء ذلك في حلقة شبابية نظمها المجلس مؤخراً تحت عنوان «الإمارات والتنمية المستقبلية» واستضاف فيها محمد العبار رئيس مجلس الإدارة لشركة إعمار العقارية وذلك بحضور ومشاركة سعيد النظري مدير عام المؤسسة الاتحادية للشباب والدكتور عمر النعيمي وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين المساعد للاتصال والعلاقات الدولية وأعضاء مجلس شباب القطاع الخاص الذي يضم في عضويته 18 مواطناً ومواطنة من العاملين في القطاع الخاص والمؤسسات شبه الحكومية.

وأشاد محمد العبار بتنظيم الحلقات الشبابية وبمبادرة وزارة الموارد البشرية والتوطين بتأسيس وإطلاق مجلس شباب القطاع الخاص الذي يشكل منصة تواصل فاعلة تجمع المعنيين بسوق العمل في القطاع الخاص وتعزز من قيمة التشاور والتباحث في الأمور والقضايا ذات الصلة.

وقال:إن هناك فرصاً وظيفية كثيرة للمواطنين والمواطنات في القطاع الخاص وهو ما يستوجب على شبابنا استغلال هذه الفرص من خلال بذل مزيد من الجهد والعمل على تطوير المهارات والتدريب الذاتي والبحث المستمر لقراءة متطلبات المستقبل.

واستعرض العبار خلال الجلسة رحلته العملية منذ بدايات العمل الأولى وما صاحبها من طموحات وتحديات مشيراً إلى ضرورة المثابرة وبذل الجهود المضاعفة والسعي نحو تطوير الذات والحصول على الخبرات والمهارات اللازمة لتحقيق الطموحات والتصدي للتحديات.

دعم

من جانبه أكد الدكتور عمر النعيمي حرص وزارة الموارد البشرية والتوطين على تقديم الدعم اللازم لمجلس شباب القطاع الخاص حتى يتمكن من تحقيق أهدافه التي تأسس من أجلها لا سيما من حيث تفعيل صوت الشباب العاملين في القطاع الخاص للتعبير عن آرائهم وطموحاتهم واحتياجاتهم وتعزيز التواصل بينهم وبين القيادات في الدولة وغيرها من الأهداف التي من شأنها المساهمة في الجهود المبذولة لتعزيز مشاركة المواطنين والمواطنات في القطاعات الاقتصادية المختلفة وتمكين الكفاءات الوطنية لقيادة هذه القطاعات.

وأكدت الحلقة الشبابية التي أدارها كل من عبد الله حريمل مدير إدارة المراكز التجارية في جمعية الشارقة التعاونية وماجدة المرزوقي مديرة في قسم التطوير في شركة إعمار العقارية من ضمن فريق مشروع خور دبي، ضرورة تحفيز المواطن على تقبل التحديات والمتغيرات في القطاع الخاص، وإنشاء منصة إلكترونية تهدف إلى اختبار قدرات الطلبة وتوجيههم قبل الالتحاق بالدراسة الجامعية، إلى جانب رفع مستوى ثقافة الانضباط والالتزام للشاب المواطن في القطاع الخاص.

ودعت الحلقة التي نظمت في فندق المنزل داون تاون دبي إلى تنمية مهارات المواطنين في القطاع الخاص بما يواكب مستقبل العمل، فضلا عن إشراك المواطنين في برامج استشراف المستقبل وتوعيتهم بالوظائف المستقبلية.

تواصل

alt

وتعليقاً على الحلقة الشبابية قالت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب رئيس مجلس إدارة المؤسسة الاتحادية للشباب «إن المؤسسة الاتحادية للشباب تفخر بعقد مثل هذه الحلقات الشبابية مع أبرز القادة وصناع القرار والمؤثرين في القطاع الخاص، بهدف الوصول لحلول تناسب تحديات الشباب المستقبلية في القطاع الخاص، حيث تعتبر هذه الحلقات الشبابية جسر تواصل فعالاً بين الشباب والخبراء لإيجاد نقاش إيجابي وبنّاء».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً