زجاجة مياه تقود إلى عصابة سرقت كابلات بمليوني درهم

زجاجة مياه تقود إلى عصابة سرقت كابلات بمليوني درهم

أيّدت محكمة الاستئناف في دبي حكماً بالحبس عامين والإبعاد، أصدرته محكمة الجنايات بحق عاطلين، أحدهما أبعد أكثر من مرة، لكنه كان يتسلل مجدداً لتنفيذ جرائمه، وذلك بعد إدانتهما بسرقة كابلات كهربائية تقدر قيمتها بنحو مليوني درهم، من مصنع مفتوح غير مؤمن جيداً، وإتلاف مال مملوك للغير، نشأ عنه تعطيل مرفق عام أو منشأة ذات نفع…

أحدهم متسلل.. و«استئناف دبي» أيّدت حبسهم وإبعادهم

url


أيّدت محكمة الاستئناف في دبي حكماً بالحبس عامين والإبعاد، أصدرته محكمة الجنايات بحق عاطلين، أحدهما أبعد أكثر من مرة، لكنه كان يتسلل مجدداً لتنفيذ جرائمه، وذلك بعد إدانتهما بسرقة كابلات كهربائية تقدر قيمتها بنحو مليوني درهم، من مصنع مفتوح غير مؤمن جيداً، وإتلاف مال مملوك للغير، نشأ عنه تعطيل مرفق عام أو منشأة ذات نفع عام، ما هدد حياة الناس وجعلها في خطر، كما أيدت المحكمة حكماً بالحبس عاماً والإبعاد بحق متهم ثالث لتحصله على المسروقات التي سطا عليها المتهمان الأول والثاني.

وكشف شاهد من شرطة دبي، أن زجاجة مياه حلّت لغز القضية، إذ عثر عليها داخل المصنع، الذي تعرض للسطو بمنطقة جبل علي، فأحيلت إلى الإدارة العامة للأدلة الجنائية بشرطة دبي، واستخلصت منها عينة «دي إن إيه»، وتبيّن أنها عائدة للمتهم الأول (ن.أ) صاحب سوابق في قضايا سرقة بالأسلوب الإجرامي ذاته، وسبق إبعاده عن الدولة، لكنه دخل متسللاً، فتم تحديد موقعه والقبض عليه.

وبسؤال المتهم أفاد بأن شخصاً يدعى «بابا»، أخبره بوجود مصنع مفتوح دون قفل على بابه، وسبق تعرضه للسرقة، لأن لا أحد يعمل فيه، وتم إرشاده إلى مكان المصنع، فتوجه برفقة المتهم الثاني، وسرقا منقولات عدة من المصنع الذي كان أشبه بـ «مغارة مفتوحة»، دون استخدام أي أدوات، وكل ما تكبدوه من عناء هو نقلها فقط.

وأشار الشاهد إلى أنه تمت ملاحقة المتهم الثاني وضبطه كذلك، واعترف بأنه قرر تنفيذ الجريمة مع الأول، بعد أن تأكد من سهولة الوصول إلى المسروقات، وقاما ببيعها للمتهم الثالث، الذي اشتراها رغم علمه بأنها مسروقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً