باحث : بحاجة إلى مظلة خاصة بمكافحة الإرهاب

باحث : بحاجة إلى مظلة خاصة بمكافحة الإرهاب

طالب رئيس مؤسسة النيل للدراسات الإفريقية والاستراتيجية محمد عز الدين، الاتحاد الإفريقي بسرعة العمل على توفير مظلة إفريقية لمحاربة الإرهاب، وتبادل المعلومات فيما يخص هذا الشأن، وتحوي جهوداً إفريقية بقيادة مصر. وأشار عز الدين ، إلى أن القاهرة تملك باعٍ كبير وخبرات طويلة في مجال مكافحة الإرهاب والمواجهة مع العناصر والتنظيمات المتطرفة مما يؤهلها للعب هذا الدور…




حركة شباب المجاهدين الإرهابية (أرشيفية)


طالب رئيس مؤسسة النيل للدراسات الإفريقية والاستراتيجية محمد عز الدين، الاتحاد الإفريقي بسرعة العمل على توفير مظلة إفريقية لمحاربة الإرهاب، وتبادل المعلومات فيما يخص هذا الشأن، وتحوي جهوداً إفريقية بقيادة مصر.

وأشار عز الدين ، إلى أن القاهرة تملك باعٍ كبير وخبرات طويلة في مجال مكافحة الإرهاب والمواجهة مع العناصر والتنظيمات المتطرفة مما يؤهلها للعب هذا الدور.

وأضاف عز الدين، أن حركة الشباب الصومالية، واحدة من الملفات الخطرة التي تمثل تهديداً حقيقياً على دول القرن الإفريقي، إذ تلعب بورقة الصراع القديم بين الجارتين، كينيا والصومال وتحاول استثماره لكسب مناطق نفوذ، بعد التضييق الذي تتعرض له داخل الأراضي الصومالية.

وضح عز الدين، أن الحركة فشلت في تحقيق أهدافها بعدة دول منها إثيوبيا، وإريتريا، وجيبوتي، إلا أنها تجد في الدولة الكينية فرصة مواتية لتحقيق تلك الأهداف.

ووأكد عز الدين، أنه على الرغم من التقدم الذي تشهده كينيا في عدد من المجالات، إلا أن تعاونها العسكري والمعلوماتي ضعيف فيما يتعلق بالإرهاب والحركات المنتشرة في الجوار منها، وفي مقدمتها حركة شباب المجاهدين، الأمر الذي يستلزم إتاحة مظلة إفريقية لمحاربة الإرهاب، يتم من خلالها تبادل المعلومات المتعلقة في هذا الشأن يكون فيها السيادة للدول الإفريقية في تبادل معلوماتي واستخباراتي تقوده الدولة المصرية التي تتمتع برئاسة حالية للاتحاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً