91 صاحب عمل مسجلون في «الشارقة للضمان الاجتماعي»

91 صاحب عمل مسجلون في «الشارقة للضمان الاجتماعي»

كشف مدير عام صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي، محمد عبيد راشد الشامسي، عن تسجيل 91 صاحب عمل في الصندوق، مشيراً إلى أن الصندوق يتابع صرف المعاشات للمتقاعدين على الملاك المحلي، الذين تصرف معاشاتهم من دائرة المالية المركزية، وعددهم يصل إلى نحو 500 متقاعد، مؤكداً أن نسبة الاقتطاع من راتب الموظف المشترك في الضمان 5%، وهناك توجيهات…

ff-og-image-inserted

يشمل تأميناً للبطالة يعد الأول من نوعه في الدولة

  • «الضمان الاجتماعي» تجربة رائدة لتأمين حياة كريمة للمواطنين المؤمَّن عليهم. أرشيفية


  • محمد عبيد الشامسي: «المنتفعون من الضمان يستطيعون الاستفادة من الراتب بعد اشتراكهم لمدة 20 عاماً».


كشف مدير عام صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي، محمد عبيد راشد الشامسي، عن تسجيل 91 صاحب عمل في الصندوق، مشيراً إلى أن الصندوق يتابع صرف المعاشات للمتقاعدين على الملاك المحلي، الذين تصرف معاشاتهم من دائرة المالية المركزية، وعددهم يصل إلى نحو 500 متقاعد، مؤكداً أن نسبة الاقتطاع من راتب الموظف المشترك في الضمان 5%، وهناك توجيهات من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بعدم زيادة هذه النسبة التي يتحملها المؤمن عليه من راتب حساب الاشتراك، والصندوق ملتزم بذلك ولا نية لديه بزيادتها مستقبلاً.

وأكد لـ«الإمارات اليوم» أن نسبة الاقتطاع يتحملها الموظف والدائرة أو المؤسسة معاً، إذ يتم اقتطاع 5% من راتب الموظف، وتدفع عنه جهة العمل 15%، ليصبح المجموع 20%، لافتاً إلى أن هناك دراسات عدة نفذها الصندوق قبل اعتماد هذه النسب حتى لا تتم زيادتها مستقبلاً، مؤكداً أنه لا يوجد اتجاه لإجراء أي تعديلات على الميزات التي أقرها قانون الضمان الاجتماعي.

وبين أن المنتفعين من الضمان يستطيعون الاستفادة من الراتب بعد اشتراكهم لمدة 20 عاماً دون تحديد عمر المؤمن عليه، وتقاعدهم، فيما عمل الصندوق استثناءات بتقديم المرأة بعد 15 عاماً للإحالة على التقاعد بعمر 55 عاماً، وللرجل عند سن 60 عاماً.

وأوضح الشامسي أن هناك عناصر أساسية لتحديد صرف الحقوق التأمينية، ومنها مدة الاشتراك، إذ يحسب المعاش بواقع 60% عن مدة الاشتراك المحسوبة في الصندوق لمن قضى في جهة عمله 15 سنة، ويستحق معاشاً 100% من أمضى في جهة عمله 35 عاماً، مشيراً إلى أن مدة الاشتراك من العناصر المهمة التي يكون لها دور مهم في احتساب صرف الحقوق التأمينية، وخصوصاً الميزة التأمينية طويلة الأجل.

وتابع أن الصندوق يعُد تجربة رائدة لتأمين حياة كريمة للمواطنين المؤمن عليهم وأفراد أسرهم، ويحقق لهم الاستقرار المادي والمعنوي، من خلال دخل شهري مستمر، مشيراً إلى أن الصندوق يتضمن ضمان اجتماعي تأميناً للبطالة، ويعد الأول من نوعه في الدولة.

وأضاف أن البطالة تعتبر أحد الأخطار الاجتماعية المهمة التي تهدد مورد عيش الموظف وأسرته، حيث يتعذر عليه إيجاد فرصة عمل في ظروف لا دخل له فيها، رغم استعداده للعمل، مشيراً إلى أن الضمان الاجتماعي وضع بنداً بهذا الخصوص لشمولهم بمظلته.

وأفاد بأن صاحب السمو حاكم الشارقة، وجه برفع الحد الأدنى للمعاشات إلى 17 ألفاً و500 درهم، مشيراً إلى أن الصندوق يقدم تعويض للوفاة نتيجة إصابة العمل 100 ألف درهم، والوفاة الطبيعية 60 ألف درهم، علاوة على المعاش الشهري المستحق طبقاً لإحكام القانون.

وأشار إلى أن صاحب المعاش إذا أمضى في العمل 25 سنة فأكثر، فيجوز له الجمع بين المعاش وأي راتب يتقاضاه من أي جهة في الدولة، بصفة دورية مهما بلغت قيمتهما معاً.

ولفت إلى إدارة الصندوق تعمل حالياً على تحديث موقع إلكتروني للموظفين المشتركين في الصندوق، ضمن مشروع الصندوق الإلكتروني (برامج متخصصة لصناديق التقاعد)، لربط الصندوق مع جميع دوائر ومؤسسات حكومة الشارقة وأصحاب الأعمال، والمؤمن عليهم، والمتقاعدين، وسيسهم في تسهيل تسجيل هؤلاء، وتحصيل الاشتراكات وفق أحدث الأنظمة، وتقديم الخدمات الخاصة بالمؤمن عليهم، ومن المقرر إنجاز التحول خلال الفترة المقبلة.


100

ألف درهم يقدمها صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي تعويضاً للوفاة نتيجة إصابة العمل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً