زغاريد وحلوى

زغاريد وحلوى

جاء بيان الجيش بعد طول انتظار عندما أعلن التلفزيون الرسمي عن «بيان مهم» سيصدر، فاجتاح المتظاهرون الشوارع، محتفلين وملوحين بالأعلام، وبدأوا يهتفون «سقطت، سقطت»، بلغتهم العامية، حتى قبل معرفة مضمون البيان العسكري.

جاء بيان الجيش بعد طول انتظار عندما أعلن التلفزيون الرسمي عن «بيان مهم» سيصدر، فاجتاح المتظاهرون الشوارع، محتفلين وملوحين بالأعلام، وبدأوا يهتفون «سقطت، سقطت»، بلغتهم العامية، حتى قبل معرفة مضمون البيان العسكري.

وقطع التلفزيون الرسمي برامجه وبدأ ببث أناشيد وطنية وعسكرية بعد الإعلان عن صدور البيان «بعد قليل». وأقلت حافلات وسيارات متظاهرين إلى مقر قيادة الجيش، وأطلقت نساء الزغاريد، ولوحت مجموعات بالأعلام وصرخ أفرادها هتافات ضد البشير. وتعانق المتظاهرون في الشوارع، وتبادلوا الحلوى، قبل ساعات من إعلان الجيش، وخرج متظاهرون محتفلين كذلك في مدن عدة بينها مدني والقضارف وبورتسودان والعبيد وكسلا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً