«طرق دبي» تدشن أول خط لحافلاتها إلى العين

«طرق دبي» تدشن أول خط لحافلاتها إلى العين

وصلت إلى مدينة العين، أول حافلة تسيَرها مؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات بدبي على خط الحافلات الجديد الذي أطلقته بين دبي ومدينة العين، فيما استقبل مسؤولون من دائرة النقل ومركز النقل المتكامل بأبوظبي الركاب القادمين على متن أول حافلة بالورود والهدايا.أكدت دائرة النقل أهمية الخط الجديد، قائلة إنه يلبي الطلب المتزايد على…

emaratyah

وصلت إلى مدينة العين، أول حافلة تسيَرها مؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات بدبي على خط الحافلات الجديد الذي أطلقته بين دبي ومدينة العين، فيما استقبل مسؤولون من دائرة النقل ومركز النقل المتكامل بأبوظبي الركاب القادمين على متن أول حافلة بالورود والهدايا.
أكدت دائرة النقل أهمية الخط الجديد، قائلة إنه يلبي الطلب المتزايد على خدمات الحافلات العامة بين دبي ومنطقة العين، ويعزز شبكة خطوط الحافلات العاملة بين إمارات ومدن الدولة، كما يوفر خيارات أكثر لرواد وسائل النقل الجماعي وتنقل أفراد المجتمع من سكان وزائرين وسائحين بين منطقة العين وإمارة دبي والإمارات الشمالية.
وبدوره ذكر مركز النقل المتكامل أن الخدمة الجديدة تأتي ضمن الجهود المتواصلة لتعزيز التعاون المشترك مع الشركاء الاستراتيجيين بالدولة لتطوير الخدمات المقدمة لمستخدمي وسائل النقل العام وتعزيز شبكة النقل بالحافلات وجعله أكثر سهولة ويسرا.
هذا وينطلق الخط الجديد (E201) من محطة حافلات الغبيبة في دبي إلى محطة حافلات العين بزمن تقاطر يبلغ (30) دقيقة، وذلك مرورا بالمحطات التالية: محطة مترو الجافلية جهة الشمال، والوصل نادي الوصل 1، وبنك الإمارات الوطني دبي – ند الشبا، ومزرعة ألبان المرموم 1، محطة الفقع 1، وجامعة الإمارات شارع محمد بن خليفة 1، ومحطة بترول المدينة 1، ومسجد الشيخة سلامة 1.
ومن المتوقع أن تستقطب هذه الخدمة نحو 250 ألف راكب سنويا بواسطة حافلات جديدة مريحة وآمنة.

.. وتنظم 3 ورش معرفية لموظفيها

دبي: «الخليج»

نظمت هيئة الطرق والمواصلات، ثلاث ورش معرفية لموظفيها حول الذكاء الاصطناعي والسعادة واستشراف المستقبل، قدمها متخصصون في مؤسسة محمد بن راشد للمعرفة، على مدى ثلاثة أيام، وذلك في إطار حرص الهيئة على تبادل الخبرات والمعارف مع هيئات ومؤسسات حكومة دبي في مختلف المجالات.
وقال منصور الفلاسي، مدير إدارة الموارد البشرية والتطوير بقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي: جاء تنظيم الورش الثلاث في إطار مبادرة «ملتقى المتخصصين العرب» التي أطلقتها مؤسسة محمد بن راشد للمعرفة بالتعاون مع «لينكد إن»، بهدف نشر خبرات المتخصصين أعضاء الملتقى بين شرائح المجتمع كافة.
وأضاف أن الخبراء المتخصصين قدموا لموظفي الهيئة ثلاثة مواضيع على مدى ثلاثة أيام، الأول عن الذكاء الاصطناعي، حيث تم تناول مفهوم الذكاء الاصطناعي، وكيفية الاستفادة منه في تسهيل حياة الناس وتطوير الخدمات الحكومية، وأهمية دوره المستقبلي في تشكيل حياة البشرية، مشيراً إلى أن الموضوع الثاني تناول السعادة الوظيفية، حيث تم شرح مفهوم السعادة، وكيف يمكن للإنسان أن يكون سعيداً، وأن السعادة ليست متعلقة بهدف واحد يمكن تحقيقه لأنها في هذه الحالة تكون سعادة لحظية، وأن السعادة الحقيقية في الرضا والقناعة، والوقوف من جديد بعد الأزمات والتحديات التي يتعرض لها المرء، فيما جاء الموضوع الثالث ليتناول مفهوم استشراف المستقبل، حيث تم استعراض مضامين ومعطيات الثورات الصناعية الأولى والثانية والثالثة، فضلاً عن الثورة الصناعية الرابعة التي يعيشها العالم الآن وهي قائمة على الابتكار والتكنولوجيا والتقنيات الرقمية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً