روسيا: ما يجري في السودان “شأن داخلي”

روسيا: ما يجري في السودان “شأن داخلي”

وصف المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، اليوم الخميس ما يجري في السودان بأنه “شأن داخلي”، معرباً عن أمله في عودة الأوضاع إلى الأطر الدستورية في السودان. وقال بيسكوف في حديث للصحافيين اليوم الخميس: “نراقب الوضع عن كثب. ونأمل أولاً، ألا يكون هناك تصعيد في الوضع، يمكن أن يؤدي إلى خسائر بشرية. ونأمل كذلك، أن يعود الوضع …




المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف (أرشيف)


وصف المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، اليوم الخميس ما يجري في السودان بأنه “شأن داخلي”، معرباً عن أمله في عودة الأوضاع إلى الأطر الدستورية في السودان.

وقال بيسكوف في حديث للصحافيين اليوم الخميس: “نراقب الوضع عن كثب. ونأمل أولاً، ألا يكون هناك تصعيد في الوضع، يمكن أن يؤدي إلى خسائر بشرية. ونأمل كذلك، أن يعود الوضع في السودان، في القريب العاجل، إلى الإطار الدستوري”.

وأكد ممثل الكرملين، أن روسيا تعتبر ما يجري في السودان حالياً، من الشؤون الداخلية لهذه الدولة.

وقال: ” بالطبع، بغض النظر عما يحدث، ما يحدث هو شأن داخلي، ويجب أن تحل الأمور هناك، وفقاً لما يقرره السودانيون أنفسهم”.

وأعرب بيسكوف، عن ثقته مهما كانت نتيجة ما يجري، في أن العلاقات الروسية السودانية ستكون من الاتجاهات الثابتة في سياسة السودان الخارجية.

وأعلن وزير الدفاع السوداني الفريق أول عوض بن عوف، في بيان متلفز، اليوم: “اقتلاع النظام والتحفظ على رأسه في مكان آمن”.

وتضمن البيان تشكيل “مجلس عسكري انتقالي” يتولى إدارة الحكم لمدة عامين، وإعلان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر، وفرض حظر للتجوال لمدة شهر من العاشرة مساءً إلى الرابعة صباحاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً