النباتيون أقل عرضة لأمراض القلب

النباتيون أقل عرضة لأمراض القلب

اكتسبت الوجبات الغذائية الغنية بالخضروات، مثل حمية البحر الأبيض المتوسط، شعبية في السنوات القليلة الماضية، لتحل محل تلك التي تحتوي على شرائح اللحم، والهامبرغر واللحوم الحمراء الأخرى. تشير دراستان نُشرتا هذا الأسبوع إلى أن تناول كميات أقل من اللحوم الحمراء واستبدالها بنظام غذائي غني بالبروتينات النباتية، يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية. وأفاد الباحثون…




alt


اكتسبت الوجبات الغذائية الغنية بالخضروات، مثل حمية البحر الأبيض المتوسط، شعبية في السنوات القليلة الماضية، لتحل محل تلك التي تحتوي على شرائح اللحم، والهامبرغر واللحوم الحمراء الأخرى.

تشير دراستان نُشرتا هذا الأسبوع إلى أن تناول كميات أقل من اللحوم الحمراء واستبدالها بنظام غذائي غني بالبروتينات النباتية، يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية.

وأفاد الباحثون بأن الأشخاص الذين يتناولون الوجبات الغذائية النباتية كانوا أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بعد التوقف عن تناول اللحوم الحمراء.

وقام الباحثون بتحليل مستويات تركيز الدم من الكوليسترول والبروتينات الدهنية وضغط الدم والدهون الثلاثية لأكثر من 1800 شخص تناولوا اللحوم الحمراء، وقارنوها بالذين تناولوا وجبات غذائية غنية بالأسماك والدجاج والبروتينات النباتية.

وتبين أن الأشخاص الذين اعتادوا على تناول اللحوم الحمراء، أصيبوا بالفعل بمرض السكري من النوع الثاني أو السرطان أو أمراض القلب والأوعية الدموية، وكانوا أكثر عرضة للوفاة بعد متابعة استمرت 20 عاماً.

ويوصي المعهد الأمريكي لأبحاث السرطان بعدم تناول أكثر من 18 أونصة من اللحوم الحمراء المطبوخة كل أسبوع، لتجنب الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وفق ما ورد في موقع “يو بي آي” الإلكتروني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً