التحالف يدمر مصنعاً ومخزناً لمنصات «درون» حوثية

التحالف يدمر مصنعاً ومخزناً لمنصات «درون» حوثية

أعلنت قيادة القوات المشتركة للتحالف «تحالف دعم الشرعية في اليمن» تدمير ورشة تصنيع تستخدمها الميليشيا الحوثية لتركيب وتفخيخ الطائرات من دون طيار وأحد المخازن لمنصات الإطلاق وتجهيز الطائرات من دون طيار لتنفيذ العمليات الإرهابية.

أعلنت قيادة القوات المشتركة للتحالف «تحالف دعم الشرعية في اليمن» تدمير ورشة تصنيع تستخدمها الميليشيا الحوثية لتركيب وتفخيخ الطائرات من دون طيار وأحد المخازن لمنصات الإطلاق وتجهيز الطائرات من دون طيار لتنفيذ العمليات الإرهابية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية «واس» عن العقيد الركن تركي المالكي المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف «تحالف دعم الشرعية في اليمن» قوله إن قيادة القوات المشتركة للتحالف نفذت صباح أمس عملية عسكرية نوعية لتدمير هدفين مشروعين، عبارة عن ورشة تصنيع تستخدمها الميليشيا الحوثية لتركيب وتفخيخ الطائرات من دون طيار وكذلك أحد المخازن لمنصات الإطلاق وتجهيز الطائرات من دون طيار لتنفيذ العمليات الإرهابية في صنعاء.

عمليات سابقة

وأوضح العقيد المالكي أن عملية الاستهداف امتداد للعمليات العسكرية السابقة بتاريخ 19 يناير 2019، و31 يناير 2019، و09 فبراير 2019، و23 مارس 2019 والتي تم تنفيذها من قبل قيادة القوات المشتركة للتحالف لاستهداف وتدمير شبكة متكاملة لقدرات ومرافق لوجستية للطائرات من دون طيار تتبع الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران وأماكن تواجد الخبراء الأجانب.
وأكد التزام قيادة القوات المشتركة للتحالف منع وصول واستخدام الميليشيا الحوثية الإرهابية، وكذلك التنظيمات الإرهابية الأخرى مثل هذه القدرات النوعية، واتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بحماية المدنيين والمناطق الحيوية من تهديد وخطر العمليات الإرهابية للطائرات من دون طيار وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

توافق مع القانون

كما أكد العقيد المالكي أن عملية الاستهداف تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، وأن قيادة القوات المشتركة للتحالف اتخذت كل الإجراءات الوقائية والتدابير اللازمة لحماية المدنيين وتجنيبهم الأضرار الجانبية، في الوقت الذي تستخدم الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران الأحياء السكنية والمرافق المدنية كمناطق عسكرية لورش التصنيع، والتي تشمل ورش تجميع وتركيب الصواريخ الباليستية، وورش تركيب وتفخيخ الطائرات من دون طيار، وورش صناعة الألغام والعبوات المبتكرة وتخزين الأسلحة بأنواعها، في محاولة لاستخدام المدنيين كدروع بشرية في انتهاك واضح وصريح للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

اقتحام

نفذت ميليشيا الحوثي حملة اقتحامات ونهب لمنازل قيادات في الشرعية، بينها منزل رئيس كتلة الأغلبية في مجلس النواب والمرشح لرئاسة المجلس قبل أيام قليلة من موعد استئناف اجتماعات المجلس في محافظة حضرموت. وقال سكان ومصادر محلية لـ«البيان»: إن ميليشيا الحوثي اقتحمت منزل النائب سلطان البركاني رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المؤتمر الشعبي والمرشح لرئاسة البرلمان ومنزل سلطان العتواني عضو مجلس النواب عضو الهيئة الاستشارية للرئيس عبدربه منصورهادي، ومنزل حمود الصوفي الرئيس السابق لجهاز الأمن السياسي، والنواب صالح السنباني، وربيش العليي، وصخر الوجيه. ووفقاً لما ذكرته المصادر فإن المسلحين الذين يستقلون ست عربات دفع رباعي اقتحموا منزل البركاني في حي عطان . عدن – البيان

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً