8 نصائح لتحصل على رحلة آمنة مع “أوبر”

8 نصائح لتحصل على رحلة آمنة مع “أوبر”

يستخدم الملايين حول العالم تطبيقات المشاركة التي تقدمها شركات سيارات الأجرة وأشهرها شركة أوبر الأمريكية، التي وسعت خدماتها إلى عدد كبير من الدول. وعلى الرغم من أن هذه الشركات تحرص دوماً على سلامة ركابها، إلا أن بعض الحوادث تقع هنا وهناك من وقت لآخر. لذلك تقدم صحيفة هافينغتون بوست الأمريكية، مجموعة من النصائح لرحلة آمنة مع أوبر:1- التحقق …




تعبيرية


يستخدم الملايين حول العالم تطبيقات المشاركة التي تقدمها شركات سيارات الأجرة وأشهرها شركة أوبر الأمريكية، التي وسعت خدماتها إلى عدد كبير من الدول.

وعلى الرغم من أن هذه الشركات تحرص دوماً على سلامة ركابها، إلا أن بعض الحوادث تقع هنا وهناك من وقت لآخر. لذلك تقدم صحيفة هافينغتون بوست الأمريكية، مجموعة من النصائح لرحلة آمنة مع أوبر:

1- التحقق من لوحة الترخيص
أفضل طريقة للتأكد من أنك تركب السيارة الصحيحة، هي مطابقة لوحة السيارة مع لوحة الترخيص في التطبيق، فهذا يضمن عدم ركوبك لسيارة مجهولة لا علاقة لها بالشركة المشغلة.

2- توجيه الأسئلة الأساسية
يوصي خبراء السلامة، بسؤال سائق السيارة عن اسمه، ومطابقة الجواب مع اسم السائق الموجود في التطبيق، بالإضافة إلى سؤاله عن معلوماتك الشخصية، التي يجب أن تكون متوفرة لديه عبر التطبيق.

3- تحلى باليقظة
لا تفترض دوماً أن سائقي أوبر أشخاص طيبون، فهناك من يمكن أن يضمر لك الشر أو يلحق بك الأذى، لذلك يجب أن تتحلى بدرجة عالية من الانتباه واليقظة، وتجنب النوم خلال الرحلة.

4- الجلوس بالمكان المناسب
يوصي الخبراء بالجلوس في المقعد الخلفي، ولكن ليس خلف السائق مباشرة، ولذلك لضمان سلامتك وراحة السائق خلال القيادة.

5- اختيار مكان آمن للصعود والنزول
ابحث عن مكان آهل ومضاء بشكل جيد للصعود والنزول، ومن الأفضل أن لا يكون ذلك من أمام منزلك، حتى لا يتعرف السائق على عنوان المنزل.

6- الانتباه للعلامات التحذيرية
بالإضافة إلى رخصة السيارة، هناك بعض العلامات التحذيرية التي يجب الانتباه إليها قبل صعود السيارة، فإذا كان السائق مخموراً أو يتصرف ويتحدث بشكل غريب، أو كان شخص آخر بصحبته، فمن الضروري تجنب هذه الرحلة، واستدعاء سيارة أخرى.

7- لا تتردد بإنهاء الرحلة
إذا لاحظت أي من العلامات التحذيرية السابقة خلال الرحلة، فلا تتردد بطلب إنهاء الرحلة، وإيقاف السيارة في مكان آمن.

8- التواصل هو المفتاح
يؤكد الخبراء على ضرورة التواصل الإيجابي بين الراكب والسائق، من خلال طرح الأسئلة التي تمنح الطرفين الطمأنينة والسلامة على الطريق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً