الإمارات تتصدر عمليات بحث السياح الناطقين بالإنجليزية والإسبانية

الإمارات تتصدر عمليات بحث السياح الناطقين بالإنجليزية والإسبانية

يشهد القطاع السياحي المزدهر في الإمارات العربية المتحدة طفرة في عمليات البحث عبر الإنترنت مع حلول شهر يناير (كانون الثاني) من كل عام، فبحسب منصة التسويق الرقمي “SEMrush” تُشكل الإمارات أهم الاعتبارات الرئيسية التي ينظر إليها الباحثون عن وجهات قضاء العطل عبر الإنترنت، لاسيما بين الدول الناطقة باللغتين الإنجليزية والإسبانية. في شهر يناير من العام الماضي، تم…




alt


يشهد القطاع السياحي المزدهر في الإمارات العربية المتحدة طفرة في عمليات البحث عبر الإنترنت مع حلول شهر يناير (كانون الثاني) من كل عام، فبحسب منصة التسويق الرقمي “SEMrush” تُشكل الإمارات أهم الاعتبارات الرئيسية التي ينظر إليها الباحثون عن وجهات قضاء العطل عبر الإنترنت، لاسيما بين الدول الناطقة باللغتين الإنجليزية والإسبانية.

في شهر يناير من العام الماضي، تم تسجيل حوالي مليون عملية بحث عبر الإنترنت متعلقة بالسياحة في الإمارات باللغة الإنجليزية، وسجل الشهر ذاته من عام 2017 نتائج مشابهة أيضاً.

ورغم انخفاض معدلات عمليات البحث هذا العام إلى حوالي 600 ألف عملية بحث، نظراً للتأثيرات المرتبطة بالبريكست على خطط السفر الخاصة بسكان بريطانيا، وجد التقرير أيضاً أنّ عمليات البحث عبر الإنترنت وصلت لذروتها مجدداً خلال شهر يوليو لعامي 2017 و2018 مسجلة ما يقرب من نصف مليون عملية بحث عالمية باللغة الإنجليزية عن وجهات قضاء العطلات في الإمارات العربية المتحدة.

وتضم قائمة الدول التي شهدت أعلى معدلات عمليات البحث باللغة الإنجليزية كلّاً من المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية والهند والإمارات العربية المتحدة للعطلات الفاخرة، وأستراليا على التوالي. وتلتها عن كثب دولٌ مثل كندا وجنوب أفريقيا وأيرلندا ونيجيريا وماليزيا.

وبدورها سجّلت الإسبانية ثاني أكبر مجموعة لغوية على الصعيد العالمي من بين عمليات البحث عبر الإنترنت عن “السياحة في الإمارات”.

وتشمل قائمة الدول العشر الأكثر بحثاً عن فرص قضاء العطلات في الإمارات باللغة الإسبانية: المكسيك وإسبانيا والأرجنتين وكولومبيا والولايات المتحدة الأمريكية وفنزويلا والبرازيل وجمهورية الدومينيكان والإكوادور وبوليفيا.

ويُشار إلى أنّ المجلس العالمي للسفر والسياحة (WTTC) أفاد سابقاً ببلوغ المساهمة المباشرة لقطاع السفر والسياحة في الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2017 لحوالي 69.1 مليار درهم إماراتي (ما يُعادل 5.1% من الناتج المحلي الإجمالي).

وتشير التوقعات إلى نمو مساهمة قطاع السفر والسياحة في الناتج المحلي الإجمالي لدولة الإمارات العربية المتحدة بمعدل سنوي يبلغ 4.1%، ليصل إلى 108.4 مليار درهم إماراتي (4.9% من الناتج المحلي الإجمالي) بحلول عام 2028.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً