أردوغان يرفض التسليم بخسارة إسطنبول

أردوغان يرفض التسليم بخسارة إسطنبول

تحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الإثنين عن “جريمة منظمة” في الانتخابات البلدية بإسطنبول، وصرح بأن الحزب الحاكم قدم “أدلة” على مخالفات على نطاق واسع في الانتخابات. وقال أردوغان، الذي يترأس أيضاً حزب العدالة والتنمية الحاكم :”نحن كحزب سياسي رأينا أن هناك جريمة منظمة”، وقدمنا “وثائق” دليلاً للجنة العليا للانتخابات.وجاء ذلك في مؤتمر صحافي عقده أردوغان …




الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (أرشيف)


تحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الإثنين عن “جريمة منظمة” في الانتخابات البلدية بإسطنبول، وصرح بأن الحزب الحاكم قدم “أدلة” على مخالفات على نطاق واسع في الانتخابات.

وقال أردوغان، الذي يترأس أيضاً حزب العدالة والتنمية الحاكم :”نحن كحزب سياسي رأينا أن هناك جريمة منظمة”، وقدمنا “وثائق” دليلاً للجنة العليا للانتخابات.

وجاء ذلك في مؤتمر صحافي عقده أردوغان في إسطنبول، التي كانت اختارته رئيساً لبلديتها في 1994، قبل المغادرة إلى موسكو للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال أردوغان :”في إسطنبول، حيث يوجد أكثر من عشرة ملايين ناخب، لا يحق لأحد أن يزعم أنه الفائز بهامش 14-13 ألف صوت”.

وأضاف أن الأمر لا يقتصر فقط على أنه كانت هناك مخالفات كثيرة، بل “كانت الانتخابات كلها تقريباً مخالفة”، وتحدث عن “سرقة في صناديق اقتراع”.

ويطالب مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض أكرم إمام أوغلو بإعلان فوزه رسمياً بانتخابات إسطنبول، ووصف مزاعم الحزب الحاكم بـ “مخزية” و”مهينة”.

وشكلت خسارة الانتخابات في اإسطنبول والعاصمة أنقرة، اللتين يحكمهما الإسلاميون المحافظون منذ 25 عاماً، انتكاسة مدوية للحزب الحاكم.

وتسلم منصور ياواش، مرشح حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض، اليوم وثيقة رئاسة بلدية العاصمة أنقرة، والتي تخول له بدية مهامه رسمياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً