مصر توزع “نشرات حمراء” لاعتقال 40 إخوانياً هارباً

مصر توزع “نشرات حمراء” لاعتقال 40 إخوانياً هارباً

جدد الإنتربول المصري إرسال نشراته الحمراء لعدد من دول العالم، بأسماء عدد من العناصر الإرهابية المطلوبة للجهات الأمنية المصرية، والصادرة بحقهم قرارات ضبط وإحضار وأحكام قضائية. ووفقاً لمصادر قضائية، فإن إدارة التعاون الدولي التابعة للنيابة العامة بالقاهرة، خاطبت وزارة الخارجية، بشأن تجديد مطالبة الإنتربول الدولي، بتسليم مطلوبين إلى القاهرة من المتهمين في قضايا إرهاب، يقيم معظمهم في قطر.وتضمن…




القرضاوي (أرشيفية)


جدد الإنتربول المصري إرسال نشراته الحمراء لعدد من دول العالم، بأسماء عدد من العناصر الإرهابية المطلوبة للجهات الأمنية المصرية، والصادرة بحقهم قرارات ضبط وإحضار وأحكام قضائية.


ووفقاً لمصادر قضائية، فإن إدارة التعاون الدولي التابعة للنيابة العامة بالقاهرة، خاطبت وزارة الخارجية، بشأن تجديد مطالبة الإنتربول الدولي، بتسليم مطلوبين إلى القاهرة من المتهمين في قضايا إرهاب، يقيم معظمهم في قطر.

وتضمن الطلب تسليم 40 من المتهمين في قضايا إرهابية، منهم 30 شخصاً يقيمون بدولة قطر من قيادات الإخوان والمتورطين في عدد من القضايا الإرهابية.

كما تضمنت النشرة تعميماً يخص البحث عن محمود عزت، القائم بأعمال مرشد جماعة الإخوان الإرهابية، بهدف التنسيق مع 192 دولة من الدول الأعضاء بالمنظمة، لإفادة مصر بمكان الإرهابي عزت.

وتم إضافة كل من محمد ناصر، ومعتز مطر، وهشام عبد الله، للنشرة الحمراء، وقوائم الترقب والوصول كمطلوبين أمنياً، ولصدور أحكام بحبسهم.

وأن عملية وضعهم على قوائم ترقب الوصول جاءت على خلفية بلاغات ضدهم للنيابة العامة، تتهمهم بالتحريض على العنف، وقتل رجال الشرطة والجيش، ونشر أخبار كاذبة وتهديد السلم والأمن العام.

إضافة إلى الحكم الذي صدر من الدائرة 21 إرهاب، المنعقدة بمحكمة شمال الجيزة، وقضت بحبس 3 إعلاميين موالين لجماعة الإخوان الإرهابية، هم، الفنان هشام عبد الله مقدم برنامج “ابن البلد” على قناة “وطن” الإخوانية، ومعتز مطر، ومحمد ناصف مقدمي برامج على قناة “الشرق” الموالية للجماعة.

وأشار المصادر، إلى أن يوسف القرضاوي، يأتي على رأس القائمة بجانب كل من طارق الزمر، وعاصم عبد الماجد، وأحمد منصور، ويحيى موسى، ومحمد شوقي الإسلامبولي، شقيق خالد الإسلامبولي قاتل الرئيس الراحل أنور السادات، ووليد شرابي، وجمال حشمت، وآيات العرابي، وآخرين بالدوحة وبريطانيا.

يضاف إلى ذلك العناصر المتورطة في القضية المعروفة إعلاميا بخلية “المجلس المصري للتغيير”، لتتبعهم وإلقاء القبض عليهم، وذلك بعدما أحيلت القضية إلى محكمة الجنايات.

وأوضحت المصادر أن المتهمين الهاربين هم: هشام أحمد علي، مقيم في الولايات المتحدة، ونبيهه محمد عوض، هاربة، ومقيمة حالياً بألمانيا.

كانت الإمارات ومصر، والسعودية والبحرين، أصدروا قائمة تضم 59 شخصية و12 كياناً إرهابياً تؤويها وتدعمها قطر، وتشكل خطراً على الأمن والسلم في الدول الأربع، وفي المنطقة بنشاطاتها الإرهابية، ومنها شخصيات مطلوبة دولياً، أو من دول عدة، وبعضها مفروض عليه عقوبات لدعمه الإرهاب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً