مدينة الشيخ خليفة تُدخل تقنية الروبوت في تلبيس الركبة

مدينة الشيخ خليفة تُدخل تقنية الروبوت في تلبيس الركبة

قررت مدينة الشيخ خليفة الطبية، إدخال تقنية استخدام الروبوت في تلبيس مفصل ركبة لمرضى الخشونة، لتكون أول جهة حكومية على مستوى المنطقة تحقق هذا الإنجاز، عبر تقنية الذكاء الاصطناعي في هذا النوع من عمليات العظام.صرح بذلك ل«الخليج» الدكتور يعقوب عبدالله الحمادي، استشاري جراحة العظام، أخصائي جراحة الركبة والإصابات الرياضية في المدينة. وقال: «إنها العملية الأولى على مستوى الدولة…

emaratyah

قررت مدينة الشيخ خليفة الطبية، إدخال تقنية استخدام الروبوت في تلبيس مفصل ركبة لمرضى الخشونة، لتكون أول جهة حكومية على مستوى المنطقة تحقق هذا الإنجاز، عبر تقنية الذكاء الاصطناعي في هذا النوع من عمليات العظام.
صرح بذلك ل«الخليج» الدكتور يعقوب عبدالله الحمادي، استشاري جراحة العظام، أخصائي جراحة الركبة والإصابات الرياضية في المدينة. وقال: «إنها العملية الأولى على مستوى الدولة تستخدم هذه التقنية، والتي من المقرر إجراؤها في مدينة الشيخ خليفة الطبية، بعد غد الاثنين الثامن من أبريل/‏‏نيسان الجاري»، مؤكداً أن استخدام الروبوت في عملية تلبيس الركبة، يرفع نسبة نجاح العملية إلى 100%، ويضمن الثبات في النتيجة لجهتي الدقة والمستوى مع جميع الحالات على اختلافها، فضلاً عن تقليص وقت العملية، ومن ثم زيادة عدد العمليات في اليوم الواحد، موضحاً أن الألم يبدأ عادة بالزوال بعد عدة أيام من إجراء العملية التقليدية، ولاحقاً تتحسن الحركة، ويمكن للمريض العودة إلى ممارسة حياته الطبيعية شريطة الالتزام بجلسات العلاج الطبيعي التي تحدد النتائج الأخيرة. أما في حال إجراء العملية بواسطة الروبوت الجديد، فيكون الألم أقل وهو ما يساعد المريض على العودة للحركة الطبيعية بشكل أسرع.
وأكد أن المدينة ستكون أول جهة حكومية على مستوى الدولة تعتمد تقنية الذكاء الاصطناعي كمنظومة متكاملة في مجال جراحة العظام، مشيراً إلى أنه من المقرر إدخال الروبوت إلى عملية تلبيس الركبة، ومن ثم عمليات جراحة العظام الأخرى، وجراحة تقويم انحراف العظام، والإصابات الرياضية والمناظير، تباعاً.
وأوضح أن المرضى الذين يلجأون إلى عملية تلبيس الركبة، يكونون عادة من المتقدمين في العمر ، أو من يعانون السمنة المفرطة، أو الذين تعرضوا لإصابات رياضية بالركبة، وخضعوا لعمليات منظار ، مشيراً إلى أن الأسباب السابقة تؤدي إلى خشونة في الركبة وتآكل الغضاريف بالمفصل، ومن ثم بروز العظم وجرح العظم يكون مؤلما جداً لدرجة يحرم معها المريض من مزاولة حياته بشكل طبيعي.
ولفت إلى إجراء نحو 8 عمليات تلبيس ركبة أسبوعياً؛ أي ما يعادل 250 عملية سنوياً .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً