111 سلعة مدعومة استعداداً لرمضان

111 سلعة مدعومة استعداداً لرمضان

وفرت بلدية مدينة أبوظبي 111 سلعة من السلع الغذائية المدعومة حتى الآن استعداد لشهر رمضان، في مراكزها الرئيسية ومنافذ البيع بجمعية أبوظبي التعاونية التي يصل عددها 8 منافذ، تشمل مركزي خدمات السلع الغذائية في كل من: المرور، والمصفح، إضافة إلى المنافذ الموجودة في فروع جمعية أبوظبي التعاونية التي تشمل «المرور، مكاني مول الشامخة، أبوظبي مول، الميناء، الشهامة، بني ياس»….

emaratyah

وفرت بلدية مدينة أبوظبي 111 سلعة من السلع الغذائية المدعومة حتى الآن استعداد لشهر رمضان، في مراكزها الرئيسية ومنافذ البيع بجمعية أبوظبي التعاونية التي يصل عددها 8 منافذ، تشمل مركزي خدمات السلع الغذائية في كل من: المرور، والمصفح، إضافة إلى المنافذ الموجودة في فروع جمعية أبوظبي التعاونية التي تشمل «المرور، مكاني مول الشامخة، أبوظبي مول، الميناء، الشهامة، بني ياس».
وأوضحت أنها بصدد إضافة سلع أخرى إلى القائمة النهائية مع اختيار، عدد من المواد ذات الإقبال الكثيف لتخفيض أسعارها، وبالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين، والشركات الموردة، مضيفة أن عدد الأسر الحاصلة على بطاقة صرف سلع غذائية مدعومة بلغ 60550 أسرة حتى نهاية الربع الأول من العام الجاري.
وأشارت إلى إنها تحرص على تلبية احتياجات المواطنين من خلال تغيير أحجام عبوات السلع والأسعار لتتناسب مع الاستهلاك الشهري للأسرة بشكل دوري، ومتغير، مؤكدة أنها ستعمل على عمل عدة عروض حصرية وتخفيضات للمنتجات والسلع المدعومة خلال الشهر الفضيل.
وأكدت أن أكشاك الخدمة الذاتية المخصصة لتنفيذ طلبات السلع المدعومة تشهد إقبالاً كبيراً من المتعاملين، حيث إنها تقلل من وقت الانتظار، كما أنها تختصر على المتعامل الإجراءات، وتتيح إمكانية اختيار المواد ودفع قيمتها وطباعة الفاتورة في الوقت ذاته من دون الرجوع إلى أي موظف من موظفي خدمة العملاء.
وحول الآلية التي تتعامل بموجبها البلدية مع شكاوى الجمهور بخصوص السلع المدعومة، أوضحت أنها تقوم بالتواصل مع المشتكي فور تلقي الشكوى، وفي بعض الأحيان يتم الرد عن طريق برنامج الشكاوى، ويتم تحدد التوجيه أو الإجراء الواجب اتباعه من قبل المشتكي لحل الموضوع، أما بالنسبة للشكاوى فإن معظمها يتمحور حول آلية تقديم الخدمة في نوافذ البيع بالجمعية من ناحية التأخر في استلام المواد، أو عدم توافر المواد وما شابه ذلك، وفي مثل هذه الحالات يتم تحويل الشكوى إلى إدارة الجمعية لحل المشكلة ووضع الحلول المناسبة لتفاديها مستقبلاً.
وفي شأن الخدمة الإلكترونية لصرف مخصصات السلع المدعومة، لفتت البلدية إلى أن الخدمة الإلكترونية تسهل على العملاء عملية الشراء واختيار المواد التي يرغبون في شرائها، ودفع القيمة المستحقة والتوجه إلى استلام المواد المشتراة من الموقع المحدد بالفاتورة مباشرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً