ألمانيا تدعو لوقف التصعيد العسكري في ليبيا

ألمانيا تدعو لوقف التصعيد العسكري في ليبيا

دعلت ألمانيا، اليوم الجمعة، الأطارف الليبية إلى وقف التصعيد، وأكدت أنها تعول على الجهود الدبلوماسية في ظل الوضع المحتدم. وقال وزير الخارجية الاتحادي هايكو ماس، في مدينة دينار الفرنسية: “لا نرغب في حدوث تصعيد عسكري آخر”.وجاءت هذه التصريحات، على هامش مشاورات يجريها ماس مع نظرائه من مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع بالعالم “جي7” بالمدينة الواقعة غربي فرنسا…




وزير الخارجية الألماني هايكو ماس (أرشيف)


دعلت ألمانيا، اليوم الجمعة، الأطارف الليبية إلى وقف التصعيد، وأكدت أنها تعول على الجهود الدبلوماسية في ظل الوضع المحتدم.

وقال وزير الخارجية الاتحادي هايكو ماس، في مدينة دينار الفرنسية: “لا نرغب في حدوث تصعيد عسكري آخر”.
وجاءت هذه التصريحات، على هامش مشاورات يجريها ماس مع نظرائه من مجموعة الدول الصناعية الكبرى السبع بالعالم “جي7” بالمدينة الواقعة غربي فرنسا.
يشار إلى أن ألمانيا دعت اليوم لعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي بشأن الوضع في ليبيا.
وأضاف الوزير الألماني: “يعد ذلك وضعاً صعباً، يجب الآن إشراك جميع من يمكنهم المساعدة في ذلك لتجنب هذا التصعيد”.
وكانت ألمانيا تولت يوم الإثنين الماضي رئاسة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لمدة شهر.
يذكر أن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، المعين من جانب مجلس النواب المنتخب، أمر قواته أمس الخميس بالتقدم نحو العاصمة طرابلس، حيث مقر الحكومة المعترف بها دولياً.
وكانت الإمارات العربية المتحدة، الولايات المتحدة، وفرنسا، وإيطاليا، وبريطانيا، أعربت في بيان مشترك عن عميق قلقها بشأن تطورات الوضع في ليبيا، ودعت في بيان مشترك إلى وقف فوري “للتصعيد في ليبيا”.

وأكّدت الدول الخمس في بيانها دعمها الكامل للأمم المتّحدة في إيجاد حلّ للأزمة الليبية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً