استقالات جماعية من الأحزاب المشاركة في الحكومة الفلسطينية الجديدة

استقالات جماعية من الأحزاب المشاركة في الحكومة الفلسطينية الجديدة

أعلن عضو المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ اليوم الخميس، أن الحكومة الفلسطينية المقبلة، ستكون بمشاركة 7 فصائل فلسطينية من الفصائل المنضوية تحت إطار منظمة التحرير الفلسطينية. وقال الشيخ في تغريدة له عبر تويتر، إن “اشتية سيقدم حكومته خلال الأسبوع المقبل بعد مشاورات طويلة، حيث أيدت 7 فصائل فلسطينية تشكيل الحكومة الجديدة وكذلك قطاعات واسعة من المجتمع المدني”…




الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء المكلف محمد اشتية (أرشيف)


أعلن عضو المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ اليوم الخميس، أن الحكومة الفلسطينية المقبلة، ستكون بمشاركة 7 فصائل فلسطينية من الفصائل المنضوية تحت إطار منظمة التحرير الفلسطينية.

وقال الشيخ في تغريدة له عبر تويتر، إن “اشتية سيقدم حكومته خلال الأسبوع المقبل بعد مشاورات طويلة، حيث أيدت 7 فصائل فلسطينية تشكيل الحكومة الجديدة وكذلك قطاعات واسعة من المجتمع المدني”.

ومن أبرز الفصائل الفلسطينية التي وافقت على الدخول في الحكومة الفلسطينية الجديدة، التي سيرأها محمد اشتية، حزب الشعب الفلسطيني، وجبهة النضال الشعبي، وحزب فدا، وجبهتي التحرير العربية والفلسطينية.

فيما لم تنجح جهود اشتية، في إقناع فصائل الجبهتين الشعبية والديمقراطية لتحرير فلسطين، والمبادرة الوطنية التي يرأسها مصطفى البرغوثي، في الانضمام.

وفي سياق متصل، أعلن عدد من المسؤولين في الأحزاب الفلسطينية التي قررت المشاركة في الحكومة الفلسطينية الجديدة، استقالتهم من مناصبهم، احتجاجاً على الدخول في الحكومة.

وأعلن عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني، وليد العوض، استقالته من منصبه في الحزب، فيما أكد الحزب أن رفض اسقالته، كما أعلنت الامينة العامة لحزب فدا زهيرة كمال، وعضو المكتب السياسي للحزب، سهام البرغوثي، استقالتهما من منصبهما.

ولم توضح الشخصيات الفلسطينية المستقيلة، أسباب استقالتها، إلا ان مصادر فلسطينية رجحت أن تكون هذه الاستقالات على خلفية توزيع الحقائب الوزارية في الحكومة الفلسطينية الجديدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً