بياناتك في خطر.. فضيحة جديدة تهز أركان “فيسبوك”

بياناتك في خطر.. فضيحة جديدة تهز أركان “فيسبوك”

اكتشف باحثون أمنيون بشركة UpGuard للأمن السيبراني أن بيانات مئات الملايين من مستخدمي فيس بوك، في خطر ومن السهل جدا اختراقها.

اكتشف باحثون أمنيون بشركة UpGuard للأمن السيبراني أن بيانات مئات الملايين من مستخدمي فيس بوك، في خطر ومن السهل جدا اختراقها.

وكشف الباحثون أن البيانات يتم تخزينها على خوادم أمازون السحابية دون حماية، وتم العثور على بيانات شديدة الحساسية، وتتضمن كلمات المرور وعناوين البريد الإلكتروني وأسماء الحسابات وأرقام التعريف والتعليقات وردود الفعل، قابلة للقراءة والتحميل من قبل أى شخص.

ولم تكن خوادم التخزين محمية بكلمة مرور، ما يعني أنه يمكن لأي شخص عرض البيانات أو تنزيلها، وفقا لموقع “ديلى ميل” البريطاني.

وأوضح الباحثون بالشركة الأمنية أن من ضمن المعلومات التي كانت عرضة للتحميل مجموعة بيانات من شركة Cultura Colectiva الإعلامية في المكسيك، والتي تتضمن نحو 146 جيجابايت من البيانات وتحتوي على أكثر من 540 مليون سجل من معلومات المستخدم.

وأوضح موقع فيس بوك لوكالة بلومبرج أنه أغلق قاعدة بيانات Cultura Colectiva بعد إبلاغه بتعرض البيانات للانتهاك.

كما تم تسريب مجموعة بيانات أخرى من تطبيق “At the Pool على خوادم أمازون السحابية، وتضمنت البيانات فى هذه المجموعة معلومات أكثر حساسية، بما فى ذلك الأسماء وكلمات مرور النص العادى ومعرفات فيس بوك وتفاصيل أخرى خاصة بنحو 22000 مستخدم.

وأكد متحدث باسم فيس بوك إزالة قواعد البياناتبعد تنبيهه إلى تعريض البيانات، كما تقوم الشركة الآن بالتحقيق فى هذا الأمر، بما فى ذلك المدة التى تم فيها استضافة البيانات على الخوادم العامة قبل العثور عليها بواسطة UpGuard.

وقال المتحدث باسم فيس بوك، “تحظر سياسات فيس بوك تخزين معلومات الموقع فى قاعدة بيانات عامة، وبمجرد تنبيهنا بالمشكلة عملنا مع أمازون من أجل إزالة قواعد البيانات”.

وأضاف، “نحن ملتزمون بالعمل مع المطورين على منصتنا لحماية بيانات الأشخاص”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً