4 مفاهيم خاطئة حول مكملات الفيتامينات .. اكتشف الحقيقة

4 مفاهيم خاطئة حول مكملات الفيتامينات .. اكتشف الحقيقة

أكد مستشفى كليفلاند أبوظبي، أن مكملات الفيتامينات التي تباع دون وصفة طبية وتتوفر في الصيدليات و السوبر ماركت، ويروج لبعضها على أنه مفيد لعلاج أمراض واضطرابات معينة، ساهم في انتشار ادعاءات خاطئة حول استخدام مكملات الفيتامينات، وأصبح من الصعب تجاهل الادعاءات الصحية المرتبطة بهذه المنتجات، مشيراً إلى وجود 4  ادعاءات شائعة حول الفيتامينات المُتعددة تتضمن




أكد مستشفى كليفلاند أبوظبي، أن مكملات الفيتامينات التي تباع دون وصفة طبية وتتوفر في الصيدليات و السوبر ماركت، ويروج لبعضها على أنه مفيد لعلاج أمراض واضطرابات معينة، ساهم في انتشار ادعاءات خاطئة حول استخدام مكملات الفيتامينات، وأصبح من الصعب تجاهل الادعاءات الصحية المرتبطة بهذه المنتجات، مشيراً إلى وجود 4 ادعاءات شائعة حول الفيتامينات المُتعددة تتضمن

1- استخدام الفيتامينات المُتعددة يومياً يحسن الصحةأوضحت أخصائية التغذية في كليفلاند كلينك أبوظبي، كريستي بيمبيرتون، أن الفيتامينات تعد ضرورية للجسم إذ تساعده على أداء وظائفه بشكل طبيعي، لكن تناول مكملات الفيتامينات المُتعددة لا يسهم بالضرورة في تحسين الصحة. فقد تكون المكملات مفيدة في حال وجود نقص في أحد أنواع الفيتامينات، لكن ما من دليل يثبت أن تناول الفيتامينات المُتعددة يومياً يمكن أن يفيد في الوقاية من الأمراض أو تحسين الصحة، مشيرة أن “الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة لا يحتاجون لتناول الفيتامينات، باستثناء الحوامل اللواتي يستخدمن المكملات التي يصفها لهن الطبيب، أما كبار السن فيجب أن يخضعوا لفحص للكشف عن نقص الفيتامينات مرة كل 6 إلى 12 شهراً.
وقالت: “من المهم أن نتذكر أيضاً أن الطعام الذي نتناوله يجب أن يحتوي على جميع الفيتامينات التي نحتاجها بشكل يومي، باستثناء فيتامين “د” الذي نحصل عليه من الشمس. أما الفيتامينات المُتعددة فهي مكملات تدعم النظام الغذائي للإنسان ولا يجب اعتبارها بديلاً عن الطعام أو اعتمادها كمصدر رئيسي للفيتامينات التي يحتاجها الجسم، لذا، عوضاً عن اللجوء للفيتامينات المُتعددة، يُنصح بتقييم النظام الغذائي من قبل الطبيب أو أخصائي التغذية لمعرفة التعديلات اللازمة لتحقيق الفوائد الصحية.

2- استخدام الفيتامينات المُتعددة لا يضر بالجسم
وأضافت بيمبيرتون، بالرغم من أن استخدام الجرعات الزائدة من الفيتامينات المُتعددة أمر نادر الحدوث، إلّا الإفراط في استخدام فيتامين معين قد يُسبب آثاراً جانبية ضارة. ثمة جرعات محددة لاستخدام جميع أنواع الفيتامينات، وقد يؤدي تجاوز هذه الجرعات، خاصة على مدار فترة طويلة، إلى ظهور أعراض متفاوتة الشدة والخطورة. فتناول كمية كبيرة من فيتامين “أ”، على سبيل المثال، يمكن أن يُسبب شعوراً بالدُوار أو الصداع، بينما يؤدي الإفراط في تناول فيتامين “ج” إلى مشاكل في الهضم”، مشيرة إلى أنه يجب على الأشخاص الذين يعانون من أمراض مُزمنة استشارة الطبيب قبل استخدام أي مُكملات لأنها قد تتفاعل مع الأدوية الأخرى، وكذلك يمكن أن تؤثر بعض الأدوية على امتصاص الجسم للفيتامينات.

3 -الفيتامينات المُتعددة الغالية الثمن أفضل من غيرها
وأوضحت أن ارتفاع سعر الفيتامينات المُتعددة لا يعكس بالضرورة جودة أفضل، لذا، عوضاً عن التركيز على السعر، يُنصح بالاهتمام بالمعلومات والمُكونات المذكورة على العبوة لمعرفة المواد المتضمنة في تركيبة المنتج وكمياتها وحد الجرعة المسموح بها يوميًا.

4- شراء الفيتامينات المُتعددة لا يحتاج لوصفة طبية
ولفتت ، كريستي بيمبيرتون، إلى أنه بالرغم من صحة هذه المعلومة، إلّا أنه من الضروري استشارة الطبيب قبل تناول الفيتامينات المُتعددة أو أي فيتامينات أو مُكملات غذائية أخرى تُعطى دون وصفة طبية. وهذا الأمر مهم بشكل خاص لدى الأشخاص الذين يستخدمون الأدوية، لأن المُكملات قد تتفاعل معها وتؤثر على قابلية امتصاصها وفعاليتها، كما قد تؤدي إلى حدوث آثار جانبية أخرى.
وأكدت على ضرورة استشارة الطبيب قبل التفكير في تناول الفيتامينات، فقد لا تنطوي مكملات الفيتامينات على أي فائدة صحية، وقد تكون هناك بعض الإجراءات البديلة الأنسب مثل تغيير النظام الغذائي أو تلقي شكل آخر من العلاج. وفي حال وجد الطبيب أن الحالة تستدعي اللجوء إلى المكملات الغذائية، سيقوم بإعطاء تعليماته فيما يتعلق بنوعها وجرعتها والفترة المناسبة لاستخدامها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً