شرطة أبوظبي تحدّد سرعة الطرق وفق الأحوال الجوية المتقلبة

شرطة أبوظبي تحدّد سرعة الطرق وفق الأحوال الجوية المتقلبة

شرطة أبوظبي تنبه السائقين عبر اللوحات الإلكترونية والأبراج الذكية. أرشيفية أعلنت القيادة العامة لشرطة أبوظبي، عن تطبيق قرار يلزم السائقين بقيادة المركبات بسرعة مخفضة على الطرق، خلال أوقات الضباب والأحوال الجوية المتقلبة، اعتباراً من الأحد المقبل، بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين.



شرطة أبوظبي تنبه السائقين عبر اللوحات الإلكترونية والأبراج الذكية. أرشيفية

أعلنت القيادة العامة لشرطة أبوظبي، عن تطبيق قرار يلزم السائقين بقيادة المركبات بسرعة مخفضة على الطرق، خلال أوقات الضباب والأحوال الجوية المتقلبة، اعتباراً من الأحد المقبل، بالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين.

ودعت قائدي المركبات إلى التقيد بالسرعة التي سيتم تحديدها على طرق إمارة أبوظبي في أوقات الضباب والأحوال الجوية المتقلبة، مثل حالات تكوّن الغبار أو تراكم الأتربة أو هطول الأمطار.

وأوضحت أن سرعة ضبط الرادار في تلك الظروف هي السرعة التي يتم تحديدها على الشواخص واللوحات المرورية أو الأبراج الذكية المثبتة على الطرق، أو بواسطة الرسائل النصية، أو أي وسيلة أخرى تراها السلطة المختصة ضرورية لإعلام الجمهور في حينه.

يذكر أن شرطة أبوظبي بالتنسيق مع شركائها الاستراتيجيين فعّلت اللوحات الإلكترونية على الطرق السريعة في إمارة أبوظبي، التي لا توجد فيها أبراج ذكية، لتنبيه السائقين الى خفض السرعات المقررة على الطرق، أثناء الظروف الجوية غير المستقرة، التي تشمل «الضباب والرياح والغبار والأمطار»، وخفضها إلى 80 كم/‏‏‏‏‏‏الساعة (في حال انخفاض الرؤية عن 200 متر).

ولفتت إلى دور اللوحات الإلكترونية في خفض السرعات على تلك الطرق، بحيث تصبح السرعات «المعدلة» وقت انخفاض الرؤية هي السرعات القانونية للسير على الطرق، إلى حين وضوح الرؤية الأفقية، ومن ثم الرجوع إلى السرعات الموضحة على اللوحات المرورية، بما يعزز أمن وسلامة السائقين في تلك الأوقات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً