المجلس الدستوري الجزائري يثبت “شغور” منصب بوتفليقة رسمياً

المجلس الدستوري الجزائري يثبت “شغور” منصب بوتفليقة رسمياً

ثبت المجلس الدستوري الجزائري “حالة الشغور النهائي لرئاسة الجمهورية” في اليوم التالي لاستقالة عبد العزيز بوتفليقة، وفق ما ورد في شريط إخباري الأربعاء على شاشة التلفزيون الوطني الجزائري. وأعلن المجلس في قراره “تُبلغ اليوم شهادة التصريح بالشغور النهائي لرئاسة الجمهورية إلى البرلمان طبقاً للمادة 102 الفقرة 5 من الدستور”، على أن ينشر القرار في الجريدة الرسمية وفق ما جاء في الشريط …




الرئيس الجزائري المستقيل عبد العزيز بوتفليقة (أرشيف)


ثبت المجلس الدستوري الجزائري “حالة الشغور النهائي لرئاسة الجمهورية” في اليوم التالي لاستقالة عبد العزيز بوتفليقة، وفق ما ورد في شريط إخباري الأربعاء على شاشة التلفزيون الوطني الجزائري.

وأعلن المجلس في قراره “تُبلغ اليوم شهادة التصريح بالشغور النهائي لرئاسة الجمهورية إلى البرلمان طبقاً للمادة 102 الفقرة 5 من الدستور”، على أن ينشر القرار في الجريدة الرسمية وفق ما جاء في الشريط الإخباري على شاشة التلفزيون.

وكان المجلس الدستوري بدأ اليوم الأربعاء اجتماعه لإعلان شغور منصب رئيس الجمهورية، بعد استقالة عبد العزيز بوتفليقة، مساءأمس الثلاثاء.

وحسب المادة “102” من الدستور، ففي حالة استقالة رئيس الجمهورية أو وفاته، يجتمع المجلس الدستوري وجوباً ويُثبت الشغور النهائي لرئاسة الجمهورية، وفق ما ذكر موقع قناة “النهار” اليوم الأربعاء.

وأكدت المصادر، أن شهادة التصريح بالشغور النهائي تُبلغ فوراً إلى البرلمان الذي يجتمع وجوباً.

ويتولى رئيس مجلس الأمة مهام رئيس الدولة لمدة أقصاها 90 يوماً، تُنظم خلالها انتخابات رئاسية
ولا يحق لرئيس الدولة المعين بهذه الطريقة الترشح لرئاسة الجمهورية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً