الجيش الجزائري يدعو إلى عزل بوتفليقة

الجيش الجزائري يدعو إلى عزل بوتفليقة

دعا رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح اليوم الثلاثاء إلى “التطبيق الفوري للحل الدستوري” الذي يتيح عزل الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، حسب ما جاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع. واتهم رئيس الجيش ونائب وزير الدفاع، أشخاصاً لم يسمهم “بالتماطل والتعنت بل والتحايل من قبل أشخاص يعملون على إطالة عمر الأزمة وتعقيدها، والذين لا يهمهم سوى الحفاظ…




جانب من التظاهرات ضد العهدة الخامسة لبوتفليقة


دعا رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح اليوم الثلاثاء إلى “التطبيق الفوري للحل الدستوري” الذي يتيح عزل الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، حسب ما جاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع.

واتهم رئيس الجيش ونائب وزير الدفاع، أشخاصاً لم يسمهم “بالتماطل والتعنت بل والتحايل من قبل أشخاص يعملون على إطالة عمر الأزمة وتعقيدها، والذين لا يهمهم سوى الحفاظ على مصالحهم الشخصية الضيقة غير مكترثين بمصالح الشعب وبمصير البلاد”.

وأضاف صالح: “إن المساعي المبذولة من قبل الجيش الوطني الشعبي منذ بداية الأزمة وانحيازه الكلي إلى المطالب الشعبية، تؤكد أن طموحه الوحيد هو السهر على الحفاظ على النهج الدستوري للدولة، وضمان أمن واستقرار البلاد وحماية الشعب من العصابة التي استولت بغير وجه حق على مقدرات الشعب الجزائري”.

وفي بيان رسمي له أضاف صالح، أن الجهات التي تحدث عنها ” هي الآن بصدد الالتفاف على مطالبه المشروعة من خلال اعتماد مخططات مشبوهة، ترمي إلى زعزعة استقرار البلاد والدفع بها نحو الوقوع في فخ الفراغ الدستوري”.

كما أكد المصدر نفسه أن البيان الذي صدر أمس الاثنين عن الرئاسة معلناً استقالة الرئيس الجزائري قبل انتهاء ولايته في الثامن والعشرين من أبريل (نيسان) “صدر عن جهات غير دستورية وغير مخولة” وليس عن رئيس البلاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً