اعتقال صحافي عراقي في السويد بتهمة التجسس لصالح إيران

اعتقال صحافي عراقي في السويد بتهمة التجسس لصالح إيران

قبضت الشرطة السويدية القبض على صحافي عراقي بارز بتهمة التجسس لصالح إيران، وفق ما نقل موقع راديو السويد، السبت. وأوضح تقرير لصحيفة “تيليغراف” البريطانية، إن رغدان الخزعلي، الصحافي العراقي المقيم في ستوكهولم، متهم بالتجسس على “حركة النضال العربي من أجل تحرير الأحواز” المعارضة لإيران. وأشارت الصحيفة إلى استهداف أعضاء الحركة، باغتيالات متكررة ومنسفة في أوروبا، أبرزها مقتل…




الصحافي العراقي رغدان الخزعلي (تويتر)


قبضت الشرطة السويدية القبض على صحافي عراقي بارز بتهمة التجسس لصالح إيران، وفق ما نقل موقع راديو السويد، السبت.

وأوضح تقرير لصحيفة “تيليغراف” البريطانية، إن رغدان الخزعلي، الصحافي العراقي المقيم في ستوكهولم، متهم بالتجسس على “حركة النضال العربي من أجل تحرير الأحواز” المعارضة لإيران.

وأشارت الصحيفة إلى استهداف أعضاء الحركة، باغتيالات متكررة ومنسفة في أوروبا، أبرزها مقتل أحد زعمائها أحمد مولى نيسي بالرصاص في هولندا قبل عامين.

وقضت محكمة سويدية باحتجاز الخزعلي بشبهة “نشاطات مخابراتية غير قانونية خطيرة ضد فرد”.

وقالت الحكومة الهولندية في وقت سابق هذا العام إن إيران استأجرت رجال عصابات محليين لاغتيال أعضاء الجماعة، وفي أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، قبضت الشرطة السويدية على نرويجي من أصل إيراني بتهمة التورط في مؤامرة لقتل أحد قادة الجماعة الإيرانية المعارضة في كوبنهاغن.

ويعمل الخزعلي مراسلاً لصحيفة “يورو تايمز” في ستوكهولم، منذ 2016، ويعتقد أنه أجرى زيارات متكررة لقناة تلفزيونية في هولندا على صلة بالجماعة الإيرانية المعارضة.

ووفقاً للتقرير، أبلغ الخزعلي قادة الجماعة الإيرانية بأنه معارض للنظام الإيراني، لكن المجموعة شعرت بالقلق بعد رؤية صورة له في جنوب العراق مع قيس الخزعلي زعيم ميليشيا عصائب أهل الحق المدعومة من إيران.

وفشل الخزعلي في الإجابة المقنعة عن قدرته على السفر إلى جنوب العراق ولقائه قادة ميليشيات مدعومة من إيران، رغم ادعائه معارضة طهران، وفق الصحيفة البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً