شرطة أبوظبي تحذّر من محتالي النصب الهاتفي والإلكتروني

شرطة أبوظبي تحذّر من محتالي النصب الهاتفي والإلكتروني

تطلق شرطة أبوظبي حملة توعية لمكافحة الاحتيال الهاتفي والإلكتروني، اعتباراً من اليوم وتستمر لمدة شهر، تحت شعار «خلك حذر»، في نسخة جديدة، استكمالاً لحملتها السابقة، العام الماضي.

تطلق شرطة أبوظبي حملة توعية لمكافحة الاحتيال الهاتفي والإلكتروني، اعتباراً من اليوم وتستمر لمدة شهر، تحت شعار «خلك حذر»، في نسخة جديدة، استكمالاً لحملتها السابقة، العام الماضي.

وقال العميد محمد سهيل الراشدي، مدير قطاع الأمن الجنائي بالإنابة: تخاطب الحملةُ الجمهورَ باللغات «العربية والإنجليزية والأوردو»، وتستهدف تحذير جميع شرائح المجتمع من عمليات النصب الهاتفي والإلكتروني، التي تروّج الفوز بالجوائز الوهمية، بالأساليب التقنية الحديثة والتقليدية.

وأكد حرص شرطة أبوظبي على تضييق الخناق على المحتالين، وضبطهم، والتصدّي لأساليبهم الإجرامية المتجددة، بتدابير احترازية أمنية متقدمة، تتطلب من أفراد المجتمع رجاحة العقل في التعامل معها لمنع انتشارها، وتعزيز الأمن والأمان.

ولفت إلى أهمية تكاتف الجهود المؤسسية والمجتمعية لإنجاح أهداف الحملة، داعياً أفراد المجتمع إلى ضرورة عدم الاستجابة للمكالمات والرسائل الخادعة، وسرعة الإبلاغ عنها، لاتخاذ الإجراءات الكفيلة لحماية مدّخراتهم من هجمات قراصنة الهواتف المتحركة وشبكة الإنترنت.

وتشارك في الحملة هيئة تنظيم الاتصالات، ومؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات»، وشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»، وقطاع المصارف والبنوك.. كما تنفذها مديرية التحريات والتحقيقات الجنائية في قطاع الأمن الجنائي، وإدارة الشرطة المجتمعية في قطاع أمن المجتمع، وإدارة الإعلام الأمني في قطاع شؤون القيادة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً