مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي يطلق “مجلس الابتكار العالمي”

مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي يطلق “مجلس الابتكار العالمي”

أعلن مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي عن إطلاق “مجلس الابتكار العالمي” الهادف لترجمة توجهات حكومة دولة الإمارات في تعزيز الابتكار الحكومي وتطوير بيئة الابتكار لإيجاد حلول فعالة لتحديات حكومات المستقبل في مختلف دول العالم. جاء ذلك، خلال اجتماع المجلس الاستشاري الدولي لمركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي بحضور مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء…




جانب من اجتماع مجلس الابتكار العالمي (من المصدر)


أعلن مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي عن إطلاق “مجلس الابتكار العالمي” الهادف لترجمة توجهات حكومة دولة الإمارات في تعزيز الابتكار الحكومي وتطوير بيئة الابتكار لإيجاد حلول فعالة لتحديات حكومات المستقبل في مختلف دول العالم.

جاء ذلك، خلال اجتماع المجلس الاستشاري الدولي لمركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي بحضور مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل هدى الهاشمي.

هدف المجلس
ويهدف مجلس الابتكار العالمي وفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إلى المشاركة في تطوير سياسات حكومية قائمة على الابتكار في حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وحكومات العالم، والمساعدة في تأسيس اتجاهات عالمية ترتكز على التجارب والدراسات العلمية، والبناء على جهود المبتكرين في كل أنحاء العالم، وتقديم رؤية متطورة حول المعايير العالمية للابتكار.

وقالت هدى الهاشمي: “يجسد مجلس الابتكار العالمي رؤية وتوجهات قيادة حكومة الإمارات للمساهمة الفاعلة في تعزيز مسيرة الابتكار الحكومي العالمي ووضع سياسات حكومية قائمة على الابتكار تخدم أهداف التنمية، وترسيخ مكانة ودور دولة الإمارات كمختبر عالمي مفتوح للتجارب المبتكرة الهادفة لتحسين جودة حياة المجتمعات”.

وأضافت الشامسي: “يُشكل مجلس الابتكار العالمي إضافة نوعية لجهودنا في بناء صيغ التعاون والشراكة لإيجاد حلول وأفكار خلاقة وسياسات مبتكرة تساهم في صناعة المستقبل، ويعد تشكيل المجلس نتاج جهد استمر لسنوات للارتقاء بالابتكار الحكومي محلياً ودولياً وتبني سياسات تواكب مختلف الاتجاهات العالمية للمساهمة الفعالة في تحسين حياة الشعوب، ونتطلع إلى تحقيق إضافة نوعية لمشهد الابتكار الحكومي العالمي من خلال مساهمة مجموعة من الخبرات الدولية الرائدة من ممثلي الأكاديميات ومعاهد الابتكار والقطاع الحكومي والمنظمات الدولية في وضع سياسات معززة بتجارب واقعية ودراسات علمية لتحقيق أهداف التنمية في العالم”.

تعزيز التعاون العالمي

ويضم مجلس الابتكار العالمي 8 أعضاء، ويسعى إلى تعزيز التعاون بين الحكومات من خلال إطلاق برامج الزمالة والتركيز على أحدث التطورات في مجال الابتكار واستحداث وسائل تطبيقها في العمل الحكومي، والتنسيق مع الجهات المعنية واقتراح الشراكات التي من شأنها أن تسهم في الابتكار على مستوى العالم.

كما يعمل المجلس على دعم جهود مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي في تطوير “جائزة أكثر الحكومات ابتكارا عالميا” التي تُمنح لأفضل التجارب الحكومية المبتكرة حول العالم ضمن فعاليات القمة العالمية للحكومات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً