مذبحة المسجدين تجر فيس بوك للمحكمة

مذبحة المسجدين تجر فيس بوك للمحكمة

قالت واحدة من المنظمات الرئيسية التي تمثل المسلمين في فرنسا أمس الاثنين إنها تقاضي فيس بوك ويوتيوب واتهمتهما بالتحريض على العنف بالسماح ببث تصوير مذبحة كرايستشيرش في نيوزيلندا على الموقعين. وقال المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية إن الشركتين نشرتا مواد حرضت على الإرهاب وأضرت بكرامة البشر. ولم يصدر تعليق من أي من الشركتين على الدعوى ضدهما.ونقل المسلح هجومه على …




رجل يقف أمام شعار فيس بوك (أرشيف / غيتي)


قالت واحدة من المنظمات الرئيسية التي تمثل المسلمين في فرنسا أمس الاثنين إنها تقاضي فيس بوك ويوتيوب واتهمتهما بالتحريض على العنف بالسماح ببث تصوير مذبحة كرايستشيرش في نيوزيلندا على الموقعين.

وقال المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية إن الشركتين نشرتا مواد حرضت على الإرهاب وأضرت بكرامة البشر. ولم يصدر تعليق من أي من الشركتين على الدعوى ضدهما.

ونقل المسلح هجومه على المسجدين في نيوزيلندا في 15 مارس (آذار) في بث مباشر عبر صفحته على فيس بوك لمدة 17 دقيقة قبل أن يتم نسخ الفيديو ومشاركته عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال فيسبوك إنه عمل سريعاً لإزالة مئات الآلاف من النسخ.

ولكن بعد ساعات قليلة من الهجوم، ظل بالإمكان العثور على الفيديو على فيس بوك وتويتر ويوتيوب التابع لألفابت، فضلاً عن تطبيقي إنستغرام وواتس اب المملوكين لفيس بوك.

وقال رئيس مرصد الإسلاموفوبيا بالمجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، عبد الله زكري، إن المنظمة رفعت دعوى قضائية رسمية ضد فيس بوك ويوتيوب في فرنسا.

وواجهت الشركتان انتقادات واسعة النطاق بسبب تلك اللقطات.

وكتب رئيس لجنة الأمن الداخلي بمجلس النواب الأمريكي خطاباً الأسبوع الماضي إلى كبار المديرين التنفيذيين لأربع شركات تكنولوجية كبرى يحثهم على القيام بعمل أفضل لإزالة المحتوى السياسي العنيف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً