مقتل 18 على الأقل وإصابة نحو 100 في سيول جنوب إيران

مقتل 18 على الأقل وإصابة نحو 100 في سيول جنوب إيران

ذكرت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية الإثنين، أن 18 شخصاً على الأقل لقوا حتفهم وأصيب نحو 100 آخرين جراء سيول في إقليم فارس جنوب البلاد، وذلك في أعقاب فيضانات مدمرة في شمال البلاد. وأفاد التلفزيون الحكومي بأن أقاليم أخرى وضعت في حالة تأهب تحسبا لحدوث سيول بسبب الأمطار الغزيرة. وحذرت هيئة الأرصاد الناس من الأمطار في الأيام المقبلة ودعتهم للامتناع…




alt


ذكرت وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية الإثنين، أن 18 شخصاً على الأقل لقوا حتفهم وأصيب نحو 100 آخرين جراء سيول في إقليم فارس جنوب البلاد، وذلك في أعقاب فيضانات مدمرة في شمال البلاد.

وأفاد التلفزيون الحكومي بأن أقاليم أخرى وضعت في حالة تأهب تحسبا لحدوث سيول بسبب الأمطار الغزيرة. وحذرت هيئة الأرصاد الناس من الأمطار في الأيام المقبلة ودعتهم للامتناع عن القيام بأي رحلات.

وانتقد المحافظون المعارضون للرئيس حسن روحاني الحكومة لاستجابتها المتأخرة وعدم القيام بشيء يذكر لمساعدة المنكوبين من الفيضانات في شمال إيران الذين عانوا لمدة أيام جراء الأمطار والطين والطقس البارد.

وقال القضاء الإيراني يوم الأحد، إن تعامل الحكومة مع الكارثة قيد التحقيق، حسبما أفادت وكالة الأنباء القضائية (ميزان).

وذكرت وكالة فارس شبه الرسمية للأنباء، أن روحاني عاد إلى طهران من جزيرة قشم الإيرانية حيث كان يقضي عطلة رأس السنة الإيرانية.

وقال حاكم فارس عناية الله رحيمي للتلفزيون الحكومي إن الفيضانات باتت تحت السيطرة، وإنه تم إرسال فرق الإنقاذ والإغاثة إلى المنطقة المتضررة بالفيضانات.

وأضاف: “أدعو الناس للبقاء داخل منازلهم حتى لا يتعرضوا لأذى.. حجم الأضرار الناجمة عن الفيضانات قيد الفحص”.

وعرض التلفزيون لقطات لسيارات محاطة بمياه الفيضانات في شيراز. وقالت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء إن ارتفاع المياه ألحق أضراراً بآلاف المنازل في شيراز وبلدات أخرى.

وفي تحرك نادر دعا الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي القوات المسلحة لمساعدة الأقاليم الشمالية التي اجتاحتها الفيضانات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً