طبيب داعش يستنجد بمرضاه للعودة إلى لندن

طبيب داعش يستنجد بمرضاه للعودة إلى لندن

أرسل طبيب جراح4 منضوٍ في صفوف تنظيم داعش، نداءات استغاثة من سجنه داخل سوريا، طالباً من الذين تداووا على يده أثناء وجوده في بريطانيا للضغط على الحكومة لإطلاق سراحه، والعودة إلى منزله في لندن. وأشار تقرير نشرته صحيفة “ذي دايلي مايل” البريطانية اليوم الإثنين، إلى أن محمد ثاقب رضا (40 عاماً) المسجون حالياً في سجون قوات…




محمد ثاقب رضا (ذي دايلي مايل)


أرسل طبيب جراح4 منضوٍ في صفوف تنظيم داعش، نداءات استغاثة من سجنه داخل سوريا، طالباً من الذين تداووا على يده أثناء وجوده في بريطانيا للضغط على الحكومة لإطلاق سراحه، والعودة إلى منزله في لندن.

وأشار تقرير نشرته صحيفة “ذي دايلي مايل” البريطانية اليوم الإثنين، إلى أن محمد ثاقب رضا (40 عاماً) المسجون حالياً في سجون قوات سوريا الديمقراطية منذ يناير (كانون الثاني)، تم القبض عليه أثناء محاولة الفرار عبر الحدود إلى خارج سوريا.

وأكد التقرير أن رضا متهم بمحاولة جذب زملاء له يعملون في مستشفيات بريطانية عدة إلى التطرف والإرهاب، قبل سفره إلى سوريا في 2016.

إلا أن رضا حاول التبرير بعد اعتقاله من قوات سوريا الديمقراطية، أنه لم يكن يوماً مقاتلاً في صفوف داعش، وإنما انحصر عمله في تقديم الرعاية الطبية في الأماكن التي سيطر عليها التنظيم الإرهابي.

وقال الطبيب المتخصص في عمليات تجميل الوجه إنه عمل في المستشفيات البريطانية لثمانية أعوام، ولطالما عالج مرضاه “كما لو كانوا أفراداً من أسرته”.

وناشد عبر الصحيفة البريطانية قائلاً “يا مرضاي، ربما تهتمون، أتوسل إليكم، يا مرضاي، ساعدوني لما قمت به لكم عندما احتجتم مساعدتي”.

وذكر التقرير أن رضا انفصل عن زوجته وتركا ابنه (4 سنوات) للذهاب إلى تركيا في 2017، حيث نمت آراءه المتطرفة وبدا مظهره المتشدد مع جيران سابقين له.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً