اختتام مهرجان مترو دبي للموسيقى

اختتام مهرجان مترو دبي للموسيقى

اختتم “مهرجان مترو دبي للموسيقى” فعاليات دورته الأولى أمس السبت، بعد أسبوع كامل، بمشاركة 25 موسيقياً من الإمارات والدول العربية والعالم، قدموا للجمهور باقة منوعة من الأساليب الموسيقية الفريدة وغير التقليدية في أغلبها، ضمن محطات مختارة من مترو دبي. وشارك الفنانون بمجموعة كبيرة من العروض الموسيقية المستلهمة من ثقافات العالم المختلفة في محطات برج خليفة-دبي مول، ومول الإمارات،…




alt


اختتم “مهرجان مترو دبي للموسيقى” فعاليات دورته الأولى أمس السبت، بعد أسبوع كامل، بمشاركة 25 موسيقياً من الإمارات والدول العربية والعالم، قدموا للجمهور باقة منوعة من الأساليب الموسيقية الفريدة وغير التقليدية في أغلبها، ضمن محطات مختارة من مترو دبي.

وشارك الفنانون بمجموعة كبيرة من العروض الموسيقية المستلهمة من ثقافات العالم المختلفة في محطات برج خليفة-دبي مول، ومول الإمارات، ومركز دبي للسلع المتعددة، والاتحاد، وبرجمان، خلال فترتين صباحية ومسائية.

وخلال دورته الأولى، قدم المهرجان للجمهور باقة من الأشكال والأساليب الموسيقية الفريدة، كما عزف بعض الفنانين المشاركين على مجموعة من الآلات الموسيقية التي ابتكروها بأنفسهم، فضلا عن عرض باقة من طرق العزف المبتكرة ما يجعل المهرجان إضافة نوعية قيمة للمشهد الإبداعي المتنامي في دبي.

مواهب
وشاركت في المهرجان مجموعة من المواهب العربية المتميزة مثل الإماراتية الشابة خديجة سليم، واللبنانية تاليا لحود، والمصري مدحت ممدوح، والسعودي طاهر البحراني، والأردنيان عمر حمدان وخلدون الباز، والسوري رامي كنجو، واللبناني حبيب خليل، بجانب فرقة “بسيطة” السورية.

وقدمت المواهب العربية المشاركة مقطوعات موسيقية مختلفة على مجموعة من الآلات الموسيقية التي لم تلق انتشارا كبيرا في العالم العربي مثل “الميلوديكا” و”البزق”.

وتضمنت فعاليات المهرجان باقة من العروض المميزة التي لاقت استحسان الجمهور وقدم المصري مدحت ممدوح عدة مقطوعات مزج خلالها بين موسيقى آلة الـ”ريكوردر فلوت” وايقاعات أسلوب “بيت بوكس” الذي يجيده ليقدم لرواد المترو أسلوبا موسيقيا غاية في التفرد.

واستضاف المهرجان نخبة من الفنانين العالميين على رأسهم الفنان الإيطالي وعازف الهارمونيكا موزس كونكاس، الفائز بالمركز الأول في برنامج المواهب المعروف “إيطالي غوت تالنت” 2016، وماسيمو تورتيلا المعروف باسم “بوركا بيتزا”، والبلغاري بورسلاف فلاتشيف، والإندونسيي ريزال عبد الهادي.

لأول مرة في المنطقة
وشهد المهرجان ظهور مجموعة من الآلات الموسيقية لأول مرة في المنطقة، وشارك الإندونيسي ريزال عبد الهادي ببعض المقطوعات الموسيقية الفلكورية على آلته الموسيقية التي ابتكرها وأطلق عليها اسم “راسندريا” وهي مزيج من الغيتار، والايقاع، وآلة “ديدغيريدو”، إحدى آلات النفخ التراثية يعود أصلها إلى استراليا.

وقدم بعض الفنانين في المهرجان معزوفات مشتركة مزجوا فيها الايقاعات الشرقية بالغربية ليقدموا للجمهور أسلوبا موسيقيا مختلفا يعكس قدرة الموسيقى على ان تكون لغة عالمية يتشارك الجميع فهم مفرداتها والاستمتاع برسالتها.

وقدم الإيطالي “بوركا بيتزا” عزفاً فريداً على أدوات غير موسيقية من الحياة اليومية مثل مضرب التنس الذي حوله إلى غيتار وسكاكين المطبخ وآلة الطباعة وجهاز الهاتف الأرضي ما جذب نسبة كبيرة من الجمهور للتعرف على هذا الأسلوب الغريب، وهو ما حدث مع آدم كادابرا الذي يجيد العزف على الغيتار في وضعية غير تقليدية بتثبيته بصورة أفقية على قدميه ومن ثم ينقر على الأوتار بقوة في مواضع مختلفة منها لإنتاج ألحان تمزج بين نغمات الغيتار والإيقاع.

واستأثرت آلة “البانسري” باهتمام الجمهور لإتقان العازف الهندي سليمان، الفائز في برنامج المواهب التلفزيوني الشهير “إنديا غوت تالنت” وهو في سن الحادية عشرة حيث اجتذبت العروض التي قدمها عدداً كبيراً من رواد مترو دبي.

شراكات
ويعد مهرجان مترو دبي للموسيقى أحدث حلقات التعاون بين “براند دبي”، وهيئة الطرق والمواصلات وذلك ضمن الشراكة الاستراتيجية التي كللها الطرفان بتوقيع مذكرة تفاهم في أواخر 2018، أعقبها تنفيذ مجموعة من المشاريع المشتركة بهدف التأكيد على عناية دبي بعنصر الإبداع ودعم المبدعين من كافة أرجاء العالم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً