ميزة “إنستجرام” الجديدة تعرض امرآة للتهديد بالقتل والاغتصاب

ميزة “إنستجرام” الجديدة تعرض امرآة للتهديد بالقتل والاغتصاب

تعرضت سيدة تعمل كباحثة تقنية شهيرة للتهديد بالقتل والاغتصاب، بعدما اكتشفت ميزة جديدة بتطبيق إنستجرام المملوك لـ”فيسبوك”.

تعرضت سيدة تعمل كباحثة تقنية شهيرة للتهديد بالقتل والاغتصاب، بعدما اكتشفت ميزة جديدة بتطبيق إنستجرام المملوك لـ”فيسبوك”.

ووفقا لما ذكره موقع “metro” البريطاني، فقد اكتشفت جين مانشون وونج، وهي خبيرة متخصصة في الكشف عن المميزات المخفية في مدونة التطبيقات، أن إنستجرام يخطط لتقييد وحظر الأشخاص الذين يسرقون أسماء المستخدمين.

وأدى ذلك إلى عدد من التغريدات التي قام فيها البعض بتهديد السيدة بالاغتصاب والموت باستخدام أكثر اللغات المروعة على تويتر.

وكتبت وونج: “لم أقم بإنشاء هذه الميزة، أنا فقط وجدتها، من فضلك توقف عن إرسال تهديدات بالقتل إلى، فأنا أمارس ما وجدته، لا تقتلني أو تقتل عائلتي من فضلك”.

يذكر أن الميزة التى اكتشفتها ونج تتعلق بخدعة إجرامية تنطوى على المطالبة بأسماء الأشخاص أو الشركات على إنستجرام ثم محاولة ابتزاز المال منها.

وقد وجدت ونج أن التطبيق يخطط لإغلاق أسماء المستخدمين لمدة 14 يومًا بعد أن يقوم مالكها بإغلاق الحساب، وهذا يعنى أن المحتالين لن يكونوا قادرين على أخذ أسماء المستخدمين ثم محاولة بيعها لهم مرة أخرى.

وقال ونج إن الميزة ستشير إلى نهاية برامج الاستيلاء على اسم المستخدم، وهى عبارة عن أجزاء من البرامج المصممة تلقائيًا على أسماء إنستجرام، وكتبت “يجب على إنستجرام طرح هذه الميزة في أسرع وقت ممكن”.

تقول ونج “ربما يعتقدون أنني ابتكرت هذه الميزة، والتي ستجعل من الصعب على أي شخص يتولى حسابات ويبيع أسماء المستخدمين من أجل التربح، وإن حقيقة أن هذه الميزة التي تم إنشاؤها في إنستجرام يمكن أن تؤثر على مصدر رزقهم تزعج البعض”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً